من هو النبي الذي دفن في الجزائر

كتابة ربا سليمان -
من هو النبي الذي دفن في الجزائر

من هو النبي الذي دفن في الجزائر ، أنزل الله تعالى الكتب السماوية لتوضيح تعاليمه والطرق الحياتية الأنسب للبشرية، واصطفى الأنبياء والرسل وخص كل منهم برسالته وذلك ليكونوا خير مرشد ودليل للبشر إلى طريق الصواب والهداية، وكل قوم يوجد له نبي ورسول، ومنهم النبي الذي دفن في الجزائر عليه السلام، فمن هو هذا النبي، وفي أي عصر عاش، كل هذا وأكثر سيتم الحديث عنه في المقال التالي من موقع محتويات.

من هو النبي الذي دفن في الجزائر

إن النبي الذي يوجد قبره في الجزائر هو النبي يوشع بن نون عليه السلام، ومعروف بالعبرية باسم “يهوشوع”، وقد ورد اسمه في العصر السابق في سفر يشوع وفي كتاب التوراة، وكان موجود بين القرن الثالث عشر قبل الميلاد والقرن الثاني عشر قبل الميلاد، ويذكر أنه ولد في منطقة غوشان عند بني إسرائيل.

شاهد أيضًا: يوشع بن نون هو اسم فتى نبي الله

من هو النبي يوشع بن نون

هو يوشع بن نون بن أفراهيم بن يوسف بن يعقوب بن إسحاق بن إبراهيم الخليل، وهناك العديد من الأحاديث حول قرابته بالنبي هود عليه السلام، حيث يقال إنه ابن عمه، ولد في عام 1468 قبل الميلاد لبني إسرائيل، وتوفي عام 1358 قبل الميلاد، وقد ورد بأنه دفن في الجزائر، ويوجد له أكثر من مقام، فهناك ضريح له في العراق ضمن بغداد، في الكرخ، وآخر في الجهة الغربية من المملكة الأردنية الهاشمية في أطراف السلط، وكان من طلاب المسيح عليه السلام.[1]

أعمال النبي يوشع في الدين اليهودي

من أهم إنجازات النبي يوشع بن نون هي أخذه لبني إسرائيل من منطقة التيه وذهب معهم إلى أورشليم أي بيت المقدس، وكان كل ذلك بعد معارك وخناق مشدد عليهم، ولكن قد انتصروا وقد وقعت هذه الحادثة في يوم جمعة خلال فترة العصر، وكان أكبر مخاوفه قبل تحقيق النصر هو أن يستمر القتال ليوم السبت وهو يوم تحريم العمل في الديانة اليهودية، وبذلك سوف يتوقف الجميع عن العمل والمعارك، فقام بالتضرع والدعاء لله بألا يأتي وقت غياب الشمس إلا وهم منتصرون، واستجاب له الله سبحانه وحبس الشمس، وأذن لهم بالنصر.

شاهد أيضًا: من هو النبي الذي حبست له الشمس

 النبي يوشع وبني إسرائيل

تولى نبي الله يوشع حكم وتوجيه قوم بني إسرائيل بعد وفاة النبي موسى عليه السلام، وكان هو الحاكم خلال فترة احتلال كافة بقاع كنعان، وقد استمر حكمه لحوالي الأربعين سنة لهم في الصحاري، وأثناء وجوده في مؤاب، قام بتجهيز جيش للقتال وأسس لقوة كبيرة في تلك المنطقة، كما أنه تمكن من أن يقطع نهر الأردن، وقامت هناك ثلاث حروب، الأولى حدثت في الشمال، بينما الثانية كانت في منطقة الوسط، والثالثة قامت في الجنوب، وكان النصر حليفًا لهم في تلك المعارك، وبعدها وضع تقسيماته للأرض ووزعها لكل بني إسرائيل، وعندما كبر في العمر وفي سن 127 قد مات ودفن في منطقة كنعان.

وفي ختام هذا المقال تكون قد تمت معرفة من هو النبي الذي دفن في الجزائر، كما تم التعريف بنبي الله يوشع، وذكر أهم أعماله ونسبه وما إلى ذلك.

المراجع

  1. ^ islamweb.net , يوشع بن نون خصه الله بكرامة لم ينلها غيره , 20/05/2022
190 مشاهدة