هل الجوال مسموح في المدارس 2021 / 1443 في السعودية

هل الجوال مسموح في المدارس 2021 / 1443 في السعودية

هل الجوال مسموح في المدارس 2021 أم لا، حيث هناك كثير من الحديث عن السماح للهواتف في المدارس لبيان حالة الطلاب الصحية، وهو ما جعل الكثير يبحثون عن صحة ما يتم تداوله، بالأخص مع قرب بدء الفصل الدراسي الأول للعام 1443، وقد أعلنت وزارة التعليم عن خطتها التعليمية لهذا العام الدراسي الجديد 1443، لذلك سوف نبين لكم الآن تفاصيل أكثر حول هل الجوال مسموح في المدارس 2021.

هل الجوال مسموح في المدارس 2021

تقوم المدارس السعودية بمنع استخدام الهواتف في داخل المدارس من قبل الطلاب، حيث تقوم بنشر يافطات معلقة مكتوب عليها ممنوع استخدام الجوال، أو يمنع على الطلاب إحضار الهواتف الذكية، كما لم تعلن وزارة التعليم السعودية أي تفاصيل بخصوص السماح للهواتف الذكية في المدارس للمراحل التعليمية المختلفة، وتقوم بعض المدارس الخاصة بالسماح لطلابها باستخدام الهواتف الذكية في فترات الراحات وتكون بين الطلاب أنفسهم في الفصل، كما تقوم بعض المدارس بمنع استخدام السيلفي في المدرسة، ونظراً لجائحة كورونا، وأهمية حصول الطلاب والطالبات على تطعيم لقاح كورونا المعتمد في المملكة من أجل الدراسة، وأهمية معرفة حالة التحصين عبر تطبيق توكلنا، أصبح بإمكان الكادر الإداري والتعليمي في المدارس السعودية الإطلاع على حالة الطالب من خلال حساب ولي الأمر في نظام نور، لذلك تقوم المدارس الحكومية بتعميم منع إحضار الجوال إلى المدارس، طالما لم تصدر أي معلومات بخصوص هذا الأمر من قبل وزارة التعليم.

احضار الجوالات للمدارس في السعودية

هناك الكثير من التغريدات التي يكتبها الطلاب تؤكد قيامهم بإحضار الهواتف إلى المدارس دون ملاحظة من قبل المعلمين والمعلمات في المراحل التعليمية المختلفة، ويقوم الطلاب باستخدامها خلال فترة الراحة، أما طلاب المدارس الخاصة فقد أكد بعض الطلاب أنهم يستطيعون استخدام الهاتف لتصوير ما يقوم المعلم بكتابته من الشروحات على السبورة، وناشد هؤلاء الطلاب وزارة التعليم السعودية أن تسمح لهم باستخدام الجوالات خلال اليوم الدراسي، فلا يعقل أن نكون في عام 2021 ولا زال منع الجوالات ساريًا في المدارس السعودية.

شاهد أيضاً: تجهيزات المدرسة للبنات 2021

سلبيات استخدام الهواتف في المدارس

انتشر في الآونة الأخيرة الحديث عن استخدام الهواتف الذكية في المدارس، الأمر الذي تم الحديث عنه من قبل رواد مواقع التواصل الاجتماعي، الذين طالبوا بمنع استخدام الطلبة للهواتف في المدارس، وأهمية إصدار قانون صارم وتعزيز الرقابة داخلها حتى لو وصل الأمر للتفتيش اليومي الذاتي، وذلك لحماية الطلبة من هذه الظاهرة، والتي لها الكثير من السلبيات التي من أهمها ما يلي:

  • التأثير السلبي على التحصيل الدراسي بسبب انشغال الطلاب بالهواتف.
  • عدم التحكم في المواد التي يتم عرضها من ناحية أخرى.
  • دراسات أكدت أن الهاتف يؤثر على نشاط الدماغ وهو الأمر الذي يساعد على نمو الأورام الخبيثة في الدماغ والأذنين والسرطان.
  • يؤدي استخدام الهواتف إلى حدوث اضطرابات في النوم ويصابون بالأرق.
  • الاستخدام المستمر للهاتف المحمول يؤدي بالطالب إلى الإدمان بالأخص خلال الحصص الدراسية، ويؤدي لحدوث إلهاء رئيسي ليصبح التحصيل الدراسي لديهم ضعيف.
  • قيام الطالب بإجراء مكالمة هاتفية مدتها دقيقتين يسبب تغير في نشاط دماغ الطفل لمدة تصل لساعة، وتنتقل الموجات الكهرومغناطيسية من الهاتف إلى عمق دماغ الطفل ويؤدي لنشاط مضطرب وإضعاف قدرات الطفل على التعلم، والتأثير على قدرتهم على التحصيل في الدراسة.
  • يمكن استخدام الهاتف كوسيلة للغش في المدرسة حيث يمكن تخزين الصور الشاملة للمنهج الدراسي أو المعلومات وتبادلها خلال الاختبارات عبر الرسائل النصية.
  • استخدام الطفل للهاتف الذكي بدون رقابة يؤدي إلى حدوث تصرفات غير لائقة ويصبحوا مدمنين ويتعرضون للتنمر الإلكتروني.
  • الاستخدام المستمر للهاتف المحمول من الطلاب يجعلهم أكثر عرضة للاكتئاب والتوتر، حيث يصبح معظم الطلاب مزاجيين من استخدام الجوال.

شاهد أيضاً: ما السن النظامي لدخول المدرسة 1443

هذه هي كافة المعلومات والتفاصيل بخصوص هل الجوال مسموح في المدارس 2021، وقد بينا لكم تفاصيل أكثر حول سلبيات استخدام الطلاب في المدارس والتي تعتبر من السلبيات التي يكون لها تأثير كبير على المستوى الدراسي للطلبة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

موقع محتويات