هل يجوز صبغ الشعر للمضحي

كتابة حنين شودب - تاريخ الكتابة: 12 يوليو 2021 , 11:07
هل يجوز صبغ الشعر للمضحي

هل يجوز صبغ الشعر للمضحي ؟ هو أحد الأسئلة الفقهية التي قد يسألها الناس في أيام الأضاحي من كلّ عام، وفهناك أمور من السنّة ان يتركها المضحي مثل تركه أخذ شيءٍ من شعره أو قص شيء من أظافره، ويقوم المسلمون بالاقتداء بهذه السنّة تأسيًا بالرسول صلّى الله عليه وسلّم، والصحابة الكرام رضوان الله عليهم.

حكم صبغ الشعر في الإسلام

لم يختلفِ الفقهاء من جمهور علماء الأمة في حكم صبغ الشعر فقد وردَ حديثٌ في ذلكَ عن النبيِّ صلَّى الله عليه وسلم بل على العكس فإنَّ النبيَّ صلَّى الله عليه وسلم حضَّ على تغييرِ لون الشيبِ لأنَّ تركَ الشيب من التشبُّه باليهود والنصارى، قال النبيُّ صلَّى الله عليه وسلم كما وردَ عن أبي هريرة: “غَيِّروا الشَّيبَ ولا تَشبَّهوا باليَهودِ والنَّصارَى”[1]، ووردَ أيضًا أنَّ رسولَ الله صلَّى الله عليه وسلم قال: “غيِّرُوا هذا الشيبَ وَجنِّبوهُ السَّوادُ”[2]، وعلى هذا فإنَّ حكم صبغ الشعر يجوزُ للرجال وللنساء عدا اللون الأسود لمَا ورد في الحديث، فإنَّ صبغ الشعر باللون الأسود مكروهٌ واعتبره بعض الفقهاء محرَّمًا، أمَّا الصبغ بغير اللون الأسود فهذا جائزٌ في الإسلام للرجال والنساء كما قال صلَّى الله عليه وسلم.[3]

شاهد أيضًا: ما حكم تمشيط الشعر للمضحي

هل يجوز صبغ الشعر للمضحي

ربمّا يظنّ بعض المسلمين أنَّ صبغ الشعر في العشر الأوائل من ذي الحجة  لا يجوز للشخص الذي يريد أن يضحي، وذلك للحديث الذي ورد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم حيث قال فيه: “إذا دَخَلَت العشْرُ وأرادَ أحَدُكُمْ أنْ يُضَحِّي، فلا يَمَسّ مِنْ شَعْره وبشَرِه شَيْئًا”[4]، وهذا الحديث يشير إلى منع قص الشعر أو الأخذ منه، ولكنه لا يشمل صبغ الشعر، لذلك ذهب العلماء إلى أنَّ صبغ الشعر جائز للمضحي في عشر ذي الحجة وهو سنة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم لكن على أن يكون بغير اللون الأسود.[5]

حكم حلق اللحيه وقص الاظافر للمضحي

حكم حلق اللحيه وقص الاظافر للمضحي هو مُستحب للمضحي في أقوال أغلب العلماء، حيث ذهب جمهور الفقهاء إلى استحباب الإمساك عن أخذ شيءٍ من شعر من أراد الأضحية في العشر الأولى من شهر ذي الحجّة حتى يُضحّي، ونقل الإمام السيوطي عن جمهور أهل العلم أنّ النهي الوارد في الحديث إنّما هو نهي تنزيهٍ، لا نهي تحريمٍ، والحكمة التّشريعية من هذا الفعل المأخوذ على وجه الاستحباب أن تبقى كامل أجزاء المضحّي عُرضةً للعتق من النار، وقيل في الحكمة منه استحباب تشبّه المضحّي بحال المحرمين في الحجّ، وبناءً على هذا الفهم؛ فلو قصّ المضحي شعره أو حلَقَه قبل أنّ يضحّي فلا حرج عليه وتصحّ أضحيته، وينالها القبول بإذن الله تعالى.[5]

في حين ترى طائفةٌ من أهل العلم، ومنهم الإمام ابن باز أنّ من أراد أن يضحي فلا يجوز له أنْ يأخذ من شعره شيئاً، لا من شعر رأسه، ولا من إبطه، ولا من عانته، ولا من شاربه، حتّى يضحي، فإذا دخل شهر ذي الحجّة، وهلّ هلاله حرُم على المضحّي، رجلاً أو امرأةً أخذ شيءٍ من الشعر من سائر البدن، أمّا إن كان المضحيّ قد وكّل أحدهم بالذّبح، وأخذ الوكيل من شعره فلا حرج عليه، لأنّه ليس مضحٍّ، ويجري الحكم بمنع الأخذ من الشعر على من وكّله، وهو المضحي الحقيقي، وذهب الشيخ ابن عثيمين، وهو -من أنصار هذا الرأي- إلى عدم الحرج بقصّ الشعر لمن احتاج إلى أخذ شيءٍ منه، كأن يكون أصابه جرحٌ، فاحتاج إلى قصّ الشعر عن موضع الإصابة.[5]

شاهد أيضًا: ما حكم من أراد ان يضحي وقص شعره

وقت الامتناع عن قص الشعر والاظافر للمضحِّي

ينتهي أخر وقت يجوز فيه للمضحى قص أظافره من بداية الليلة الأولى من شهر ذي الحجة وذلك حتى الانتهاء من ذبح الأضحية، فخلال هذه المدة لا يجوز للمضحي قص أظافره، وقال رسول الله في ذلك، إذا دَخَلَتِ الْعَشْرُ، وَأَرَادَ أَحَدُكُمْ أَنْ يُضَحِّى، فَلَا يَمَسَّ مِنْ شَعَرِهِ وَبَشَرِهِ شَيْئًا، فيدخل أخر موعد لقص الأظافر في هذا الحديث، وقد قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم في ذلك: “مَن كانَ له ذِبْحٌ يَذْبَحُهُ فإذا أُهِلَّ هِلالُ ذِي الحِجَّةِ، فلا يَأْخُذَنَّ مِن شَعْرِهِ، ولا مِن أظْفارِهِ شيئًا حتَّى يُضَحِّيَ”، والله أعلم.

وهكذا نكون قد أجبنا على السؤال هل يجوز صبغ الشعر للمضحي، كما تعرفنا على حكم حلق اللحيه وقص الاظافر للمضحي، وتعرفنا حكم صبغ الشعر في الإسلام بشكل عام.

المراجع

  1. ^ صحيح ابن حبان ,  أبو هريرة،ابن حبان، 5473، أخرجه في صحيحه
  2. ^ غاية المرام ,  جابر بن عبدالله، الألباني، 105، خلاصة حكم المحدث: صحيح
  3. ^ binbaz.org.sa , حكم صبغ الشعر , 12-07-2021
  4. ^ صحيح مسلم , مسلم، أم سلمة أم المؤمنين، 1977، صحيح
  5. ^ binbaz.org.sa , حكم أخذ الشعر أو الأظافر لمن يريد أن يضحي , 12-07-2021
19 مشاهدة