أفضل علاج للجيوب الأنفية والصداع

كتابة يسرى - تاريخ الكتابة: 16 مايو 2021 , 00:05 - آخر تحديث : 15 مايو 2021 , 23:05
أفضل علاج للجيوب الأنفية والصداع

أفضل علاج للجيوب الأنفية والصداع من الأمور التي يسأل عنها الكثير من الناس حيث أن التهابات الجيوب الأنفية والصداع من الأمور التي يعاني منها الكثير من الناس خاصةً عند تغيرات الجو وما إلى ذلك، وتسبب الإصابة بجيوب الأنفية العديد من الأعراض التي تؤرق المريض وبالتالي يبحث الناس عن أفضل علاج لها، وفي السطور القادمة سوف نتحدث عن جيوب الأنفية وصداع جيوب الأنفية كما سنتحدث عن الأسباب وعوامل الخطورة التي تسبب الإصابة بالتهابات جيوب الأنفية كما سنتعرف على الحالات التي يجب فيها زيارة الطبيب وكذلك أفضل طرق يمكن اتباعها لعلاج الجيوب الأنفية وكذلك طرق الوقاية من الإصابة بها والعديد من المعلومات الأخرى عن الجيوب الأنفية بشئٍ من التفصيل.

ما هو صداع جيوب الأنفية

يحدث صداع جيوب الأنفية نتيجة إصابة الجيوب الأنفية بالتهاب يؤدي إلى انسدادها واحتقانها، وهو يصيب الجيوب الأنفية الموجودة خلف العينين والأنف والوجنتين، وهذا الصداع يمكن أن يحدث في منتصف الرأس فقط أو قد يشمل الرأس بالكامل، ولا يكون هذا الصداع مقتصرًا على آلام الرأس فقط بينما يكون أيضًا هناك ضغط على أماكن جيوب الأنفية مع أعراض أخرى مزعجة، ويمكن أن تحدث التهابات جيوب الأنفية بسبب التعرض لمسببات الحساسية أو في أوقات معينة من السنة، وكثيرًا ما يبحث الناس عن علاج فعال ومضمون لصداع جيوب الأنفية وهو ما سوف نتعرف عليه فيما بعد.[1]

شاهد أيضًا: كم يستمر صداع الجيوب الانفية … طرق التغلب على صداع الجيوب الانفية

أعراض صداع جيوب الأنفية

يمكن أن تشمل أعراض صداع جيوب الأنفية بعض الأعراض والتي من أهمها ما يلي:[1]

  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • سيلان الأنف.
  • الرشح.
  • العطس.
  • صعوبة التنفس في بعض الأحيان.
  • الضغط في منطقة الجبهة.
  • ألم في الجبهة وعظمة الأنف.
  • ألم تزداد شدته في الأجواء الباردة ومع تغيير فصول السنة.
  • الشعور بالضغط والامتلاء في الأذن.
  • احمرار العيون.
  • حساسية العين ضد الضوء.
  • إفراز مخاط من منطقة الأنف سواء شفاف أو ملون.
  • ألم شديد يزداد مع تحريك الرأس.
  • الشعور العام بالتعب والإرهاق.
  • الشعور بفقدان حاسة الشم.
  • ألم في الأسنان.
  • انسداد الأنف.
  • الصداع الشديد في الصباح يقل تدريجيًا بمرور الوقت.

أسباب وعوامل الخطورة للإصابة بالتهابات جيوب الأنفية

يوجد بعض الأسباب وعوامل الخطورة التي تزيد من خطر الإصابة بالتهابات الجيوب الأنفية وصداع الجيوب الأنفية ومن أهم هذه الأسباب ما يلي:[1]

  • التعرض لمسببات الحساسية.
  • التعرض لعدوى في الجهاز التنفسي.
  • وجود تغيرات هرمونية مرتبطة بالصداع.
  • وجود تاريخ عائلي من الإصابة بالصداع النصفي أو نوبات الصداع بشكل عام.
  • الإصابة بتاريخ سابق من نوبات الصداع النصفي وصداع الجيوب الأنفية.

متى تزور الطبيب

يوجد بعض الحالات التي يجب فيها زيارة الطبيب عند الإصابة بالتهابات الجيوب الأنفية وصداع الجيوب الأنفية ومن أهم هذه الحالات ما يلي:[1]

  • الشعور بالصداع الشديد الذي لا يستجيب إلى المسكنات الطبية.
  • الشعور بالصداع لمدة تزيد عن أسبوعين في الشهر ويحتاج هذا الصداع دائمًا إلى المسكنات المتاحة دون وصفة طبية.
  • تأثير الصداع على الحياة اليومية فيجعل الشخص لا يذهب إلى الجامعة أو المدرسة أو العمل.

كيفية تشخيص التهاب جيوب الأنفية

يمكن تشخيص التهابات الجيوب الأنفية عن طريق بعض الاختبارات والفحوصات ومن أهم هذه الفحوصات ما يلي:[1]

  • الفحص البدني.
  • إنشاء صور مقطعية للدماغ والرأس.
  • التصوير المقطعي المحوسب.
  • التصوير بالرنين المغناطيسي.

الفرق بين صداع الجيوب الأنفية وأنواع الصداع الأخرى

يوجد بعض المميزات التي تميز صداع الجيوب الأنفية عن أنواع الصداع الأخرى ومن أهم هذه المميزات ما يلي:[1]

  • الشعور بألم وصعوبة في التنفس.
  • سيلان الأنف.
  • احتقان الأنف.
  • تراكم المخاط.
  • الشعور بالتعب والإرهاق.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • تورم الوجه وخاصةً مناطق الجيوب الأنفية.
  • الشعور بالامتلاء في منطقة الأذنين.

أفضل علاج للجيوب الأنفية والصداع

يعتبر أفضل علاج لصداع الجيوب الأنفية هو تناول بعض الأدوية فهي فعالة في تسكين الآلام وتقليل الالتهابات وتخفيف الأعراض ومن أهم هذه الأدوية ما يلي:[1]

  • مضادات الاحتقان: تعتبر مضادات الاحتقان من أهم الأدوية التي تستخدم لعلاج التهابات جيوب الأنفية لأنها تعمل على تقليل التورم وفتح الممرات التنفسية ولكن لابد التنبيه على عدم استخدام مضادات الاحتقان لمدة تزيد عن ثلاثة أيام لأنها يمكن أن تؤدي إلى نتيجة عكسية.
  • مسكنات الآلام: لابد من استخدام مسكنات الألم المتاحة دون وصفة طبية للتقليل من الألم والصداع المصاحب للجيوب الأنفية ومن أهم هذه المسكنات الإيبوبروفين والأسيتامينوفين والباراسيتامول.
  • مضادات الهيستامين: ويتم وصف هذه الأدوية عندما يصاب الشخص بالتهابات الجيوب الأنفية نتيجة تعرضه للحساسية.
  • المضادات الحيوية: ويتم وصف هذه الأدوية عندما يكون السبب في التهاب الجيوب الأنفية هو العدوى البكتيرية.
  • الكورتيزون: ويساعد تناول الكورتيزون على تقليل الاحتقان وتقليل التهابات الأنف بشكل كبير.

طرق التغلب على صداع الجيوب الأنفية

يوجد بعض الطرق التي يمكن من خلالها التغلب على صداع الجيوب الأنفية بشكل كبير ومن أهم هذه الطرق ما يلي:[1]

  • شرب كمية وفيرة من الماء والسوائل حتى يبقى الجسم رطبًا والحفاظ عليه من الجفاف.
  • استنشاق البخار حيث أن ذلك يساعد على فتح الممرات التنفسية والتقليل من التهابات الجيوب الأنفية والصداع المصاحب لها.
  • الحصول على القسط الكافي من النوم والراحة.
  • استنشاق محلول الملح عبر فتحة الأنف.
  • وضع منشفة دافئة على منطقة الوجه لكي تشمل الأنف والوجنتين.
  • تناول الأطعمة الحارة حيث أنها تساعد على فتح الممرات التنفسية والتقليل من التهابات الجيوب الأنفية والصداع.
  • تجنب المثيرات التي تسبب التهاب الجيوب الأنفية والحساسية.

الوقاية من صداع الجيوب الأنفية

يوجد بعض النصائح التي يجب اتباعها للوقاية من الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية والصداع المصاحب لها ومن أهم هذه النصائح ما يلي:[1]

  • الإقلاع عن التدخين.
  • الابتعاد عن مثيرات ومسببات الحساسية مثل الهواء الملوث.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام حيث أن ذلك يزيد من قوة الجهاز المناعي.
  • تناول الأطعمة التي تقوي جهاز المناعة مثل الأطعمة التي تحتوي على فيتامين سي.
  • تجنب الأماكن المزدحمة التي تنتشر بها العدوى والأمراض.
  • غسل اليدين بالماء والصابون باستمرار.
  • عدم لمس العينين والأنف والفم.
  • العطس أو السعال في منديل ورقي وعدم العطس في الهواء.
  • تعقيم اليدين والأسطح والأشياء باستمرار.

شاهد أيضًا: افضل علاج للجيوب الانفية … هل من علاج نهائي للجيوب الانفية؟

ختامًا نكون قد تعرفنا على أفضل علاج للجيوب الأنفية والصداع، كما تعرفنا على صداع جيوب الأنفية وأعراضه والأسباب وعوامل الخطورة للإصابة به، كما تحدثنا عن الفرق بين صداع الجيوب الأنفية وأنواع الصداع الأخرى، كما تحدثنا عن تشخيص صداع الجيوب الأنفية وكذلك طرق علاجه وكيفية الوقاية من الإصابة بالتهابات الجيوب الأنفية بشئٍ من التفصيل.

المراجع

  1. ^ Cedars Sinai.com , Sinus Headaches , 15/5/2021
165 مشاهدة