اعراض نقص الكالسيوم في الجسم وكيفية الوقاية من نقص الكالسيوم

كتابة يسرى - تاريخ الكتابة: 21 مايو 2021 , 23:05 - آخر تحديث : 21 مايو 2021 , 23:05
اعراض نقص الكالسيوم في الجسم وكيفية الوقاية من نقص الكالسيوم

اعراض نقص الكالسيوم في الجسم من الأعراض التي يمكن أن يصاب بها الكثيرين نتيجة لنقص عنصر الكالسيوم في الدم، ويعتبر عنصر الكالسيوم من أهم العناصر التي يحتاجها جسم الإنسان بسبب فوائده المتعددة والتي من أهمها بناء العظام والأسنان، وفي السطور القادمة سوف نتحدث عن نفس الكالسيوم في الدم وأعراضه وأسبابه وكذلك كيفية تشخيص وعلاج هذا المرض والعديد من المعلومات الأخرى عن نقص الكالسيوم في جسم الإنسان بشئٍ من التفصيل.

ما هو نقص الكالسيوم

يعتبر عنصر الكالسيوم من أهم العناصر التي تقدم فوائد عديدة للجسم والصحة بشكل عام، حيث أن عنصر الكالسيوم ليس فقط ضروريًا لنمو العظام وصحتها، ولكنه يلعب أيضًا دورًا في توصيل الإشارات العصبية إلى الدماغ، وكذلك الوظائف التي تقوم بها الخلية، وانقباض العضلات، وفي بعض الأحيان يمكن أن تصبح مستويات الكالسيوم منخفضة بشكل غير طبيعي، حيث يحدث مرض نقص كالسيوم الدم أو ما يعرف بانخفاض الكالسيوم في الدم عندما تصبح مستويات الكالسيوم في الدم أقل من الحد الطبيعي مما يسبب الأعراض، وهناك عدد من أسباب نقص كالسيوم الدم بما في ذلك نقص عنصر المغنسيوم في الدم أو إصابة الشخص بالتهاب البنكرياس أو الفشل الكلوي وكذلك عند حدوث مشاكل في الغدد درقية، يمكن أن يحدث نقص كالسيوم الدم أيضًا نتيجة لانخفاض مستويات فيتامين د الضروري لامتصاص الكالسيوم، ويمكن أن يتم علاج هذه الحالة عن طريق تناول مكملات الكالسيوم أو طلب الرعاية الطبية لمنح الشخص العلاج اللازم.[1]

شاهد أيضًا: احتياجات الكالسيوم للمرأة الحامل والمصادر الغذائية للكالسيوم

اعراض نقص الكالسيوم في الجسم

قد لا تظهر على الأشخاص المصابين بنقص كالسيوم الدم أي أعراض، خاصةً في المراحل الأولى ولكن تظهر الأعراض عندما تصبح الحالة أكثر حدة ومن أهم اعراض نقص الكالسيوم في الجسم ما يلي:[1]

  • التشنجات العضلية.
  • القشعريرة.
  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • الإحساس بوخز وخز في اليدين والقدمين.
  • المغص.
  • الخمول والكسل.
  • الارتباك وفقدان الذاكرة.
  • ضعف الأظافر.
  • التعرض لكسور العظام بسهولة نتيجة ضعف العظام.

كما يمكن أن يصاب حديثو الولادة والرضع بنقص كالسيوم الدم، ويجب في هذه الحالة طلب الرعاية الطبية على الفور لأن هذه الحالة يمكن أن تؤثر سلبًا على نموهم وتطورهم، ويشمل نقص كالسيوم الدم عند الأطفال حديثي الولادة نقص كالسيوم الدم المبكر والمتأخر وتشمل أعراض نقص الكالسيوم عند الرضع ما يلي:[1]

  • الخمول أو الكسل.
  • فقدان الشهية.
  • تشنجات عضلية.
  • النوبات والرعشات.
  • صعوبة التغذية.

أسباب نقص الكالسيوم

يمكن أن يحدث نقص الكالسيوم في الجسم نتيجة لمجموعة من الأسباب والتي من أهمها ما يلي:[1]

  • إدمان الكحول.
  • وجود مستويات عالية من الفوسفور في الدم.
  • وجود مستويات منخفضة من فيتامين دال في الدم.
  • الإصابة بمشاكل في الكلى.
  • وجود مستويات منخفضة من الألبومين في الدم وهو بروتين يصنع في الكبد يساعد على تنظيم توزيع السوائل.
  • وجود مستويات منخفضة من المغنيسيوم.
  • سوء امتصاص الكالسيوم.
  • إجراء عملية جراحية في الغدة الدرقية.
  • التهاب البنكرياس.
  • قصور الغدة الدرقية.
  • نقل الدم بكميات كبيرة.
  • الإصابة بمرض في الغدة الجار درقية.

عوامل الخطورة للإصابة بنقص الكالسيوم

يوجد بعض عوامل الخطورة التي يزداد فيها خطر الإصابة بنقص الكالسيوم في الدم ومن أهم هذه العوامل ما يلي:[1]

  • سوء التغذية.
  • وجود تاريخ عائلي من الإصابة بنقص الكالسيوم في الدم.
  • التغيرات الهرمونية عند النساء.
  • إدمان الكحول.
  • الإصابة بأمراض الكلى أو الكبد.
  • انخفاض استهلاك الكالسيوم الغذائي من الطعام.
  • الإصابة بحساسية الجسم من الكالسيوم.
  • تناول أدوية تعيق من امتصاص الكالسيوم.

مضاعفات نقص الكالسيوم

يمكن أن يتطور نقص الكالسيوم في الجسم ليسبب مجموعة من المضاعفات إذا لم يتم علاجه ومن أهم هذه المضاعفات ما يلي:[1]

  • الفشل في النمو عند الأطفال.
  • ضعف وظائف المخ والحركة.
  • مشاكل في الرؤية.
  • هشاشة العظام.
  • صعوبة المشي.
  • اضطرابات في نبضات القلب.

شاهد أيضًا: الاحتياجات الغذائية من الكالسيوم للمرأة المرضع

تشخيص نقص كالسيوم الدم

يمكن تشخيص نقص الكالسيوم في الدم لتأكيد الإصابة به أم لا عن طريق إجراء بعض الفحوصات والاختبارات ومن أهم هذه الفحوصات ما يلي:[2]

  • فحص الدم لمعرفة نسبة الكالسيوم في الدم وكذلك العناصر الأخرى المرتبطة به مثل المغنسيوم والفوسفور والبروتينات.
  • قياس مستويات الكالسيوم والفوسفور والكرياتينين في البول.
  • التصوير بالأشعة السينية.
  • تخطيط كهربية القلب.
  • قياس نسبة فيتامين دال.
  • قياس تركيز هرمونات الغدة الدرقية المختلفة.

علاج نقص كالسيوم الدم

يتم علاج نقص كالسيوم الدم عن طريق الحقن بمكملات الكالسيوم لاستعادة وتجديد مستويات الكالسيوم في الجسم، ويمكن توفير هذه الحقن عن طريق المكملات التي يمكن تناولها عن طريق الفم أو عن طريق الوريد، وإذا كان نقص كالسيوم الدم ناتجًا عن حالة طبية يتم توجيه العلاج أيضًا إلى علاج تلك الحالة المحددة، وقد يُشفى نقص كالسيوم الدم من تلقاء نفسه دون علاج فتزداد احتمالية حدوث ذلك في حالة عدم وجود أعراض، أما عند الأطفال حديثي الولادةسيعتمد التقييم على الصحة العامة للرضيع والوزن وقدرة تحمله لتناول بعض الأطعمة أو الأدوية أو العلاجات المختلفة.[1]

تفاعل مكملات الكالسيوم مع الأدوية

ينبغي الحذر عند تناول مكملات الكالسيوم مع الأدوية الأخرى لأن ذلك يؤثر بالسلب على تلك الأدوية ومن أهم هذه الأدوية ما يلي:[1]

  • الأدوية التي تحتوي على الاستروجين.
  • الأدوية التي تحتوي على الألومنيوم.
  • بعض أنواع المضادات الحيوية.
  • مدرات البول.
  • الأدوية التي تقلل نسبة الكوليسترول في الدم.
  • الأدوية التي تقلل ضغط الدم المرتفع.

طرق الحماية من الإصابة بنقص الكالسيوم

يوجد بعض النصائح التي يجب اتباعها للوقاية من الإصابة بنقص الكالسيوم في الدم ومن أهم هذه النصائح ما يلي:[3]

  • الحرص على تناول الأطعمة التي تحتوي على عنصر الكالسيوم وتضمنيها بالكميات المطلوبة في النظام الغذائي مثل منتجات الألبان والبروكلي وسمك السردين والسلمون وعصير البرتقال المدعم والبروكلي.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • الحد من شرب الكحول.
  • الحفاظ على مستويات فيتامين دال الطبيعية في الدم وتناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامين دال مثل اللحوم والأسماك والبيض.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.
  • الحفاظ على الوزن المثالي وفقدان الوزن الزائد.

الحصة الموصي بها من الكالسيوم

مثل أي عنصر من العناصر الغذائية الأخرى هناك حصة يومية من الكالسيوم لكل فرد يجب الحصول عليها لتجنب الإصابة بنقص الكالسيوم في الدم والكمية الموصي بها من الكالسيوم يوميًا كما يلي:[3]

  •  الرضع أقل من 6 أشهر ينبغي أن يحصلوا على 200 ملليجرام من الكالسيوم يوميًا.
  • الرضع من سن 7 أشهر إلى عام ينبغي أن يحصلوا على 260 ملليجرام من الكالسيوم يوميًا.
  • الأطفال من عمر سنة إلى عمر ثلاثة سنوات ينبغي أن يحصلوا على 700 ملليجرام من الكالسيوم يوميًا.
  • الأطفال من عمر 4 إلى 8 سنوات ينبغي أن يحصلوا على 1000 ملليجرام من الكالسيوم يوميًا.
  • المراهقون من سن 9 إلى 18 عام ينبغي أن يحصلوا على 1300 ملليجرام من الكالسيوم يوميًا.
  • النساء من عمر 19 إلى 50 عام ينبغي أن يحصلوا على 1000 ملليجرام من الكالسيوم يوميًا.
  • النساء من عمر 51 إلى 71 عام فأكبر ينبغي أن يحصلوا على 1200 ملليجرام من الكالسيوم يوميًا.
  • الرجال من عمر 19 إلى 70 عام ينبغي أن يحصلوا على 1000 ملليجرام من الكالسيوم يوميًا.
  • الرجال أكبر من 71 عام ينبغي أن يحصلوا على 1200 ملليجرام من الكالسيوم يوميًا.

شاهد أيضًا: العوامل التي تساعد على امتصاص الكالسيوم ومعوقات امتصاصه

ختامًا نكون قد تعرفنا على اعراض نقص الكالسيوم في الجسم، كما تعرفنا على أهم الأسباب التي تؤدي إلى نقص الكالسيوم في الجسم ومضاعفات ذلك، كما تعرفنا على كيفية تشخيص وعلاج نقص الكالسيوم وكذلك الكمية اليومية الموصي بها من الكالسيوم حسب عمر الفرد بشئٍ من التفصيل.

المراجع

  1. ^ Health grades.com , Hypocalcemia , 21/5/2021
  2. ^ Healthline.com , Hypocalcemia , 21/5/2021
  3. ^ Healthline.com , Hypocalcemia (Calcium Deficiency Disease) , 21/5/2021
150 مشاهدة