افضل شراب كحة وبلغم للاطفال والحالات التي تستدعي زيارة الطبيب

كتابة علي - تاريخ الكتابة: 12 يناير 2021 , 12:01
افضل شراب كحة وبلغم للاطفال والحالات التي تستدعي زيارة الطبيب

ما هو افضل شراب كحة وبلغم للاطفال ؟، حيث أنّ السعال من الحالات المرضية التي يتعرض لها الإنسان خلال حياته خاصة في فصل الشتاء البارد بسبب انتشار الفيروسات والميكروبات ، كما أن الهواء البارد الذي يدخل الحلق يضر به ويضره بالأوتار الصوتية والرئتين وغيرها من أعضاء الجهاز التنفسي لدى الإنسان، ويكون السعال مصحوب بالبلغم او ما يعرف بالمخاط او سعال غير غير مصحوب بالبلغم، والذي يطلق عليه السعال الجاف.

الكحة والبلغم عند الأطفال

يعرف البلغم بأنه المادة المخاطية التي تفرزها الخلايا في الجزء السفلي من الجهاز التنفسي، ويختلف عن اللعاب الذي يفرز في الجزء العلوي من الفم، ويحتوي المخاط على العديد من خلايا الدم البيضاء وخلايا المناعة الأخرى التي تحميها عدوى الجهاز التنفسي، بالإضافة إلى الخلايا الميتة وحطام الجهاز الجهاز التنفسي السفلي، وهناك العديد من الحالات المرضية التي تزيد من إنتاج البلغم وتزيد من سمكه، ويمكن تعريف السعال بأنه رد فعل طبيعي للجسم يهدف إلى طرد المواد العالقة في الجهاز التنفسي العلوي.[1][2]

افضل شراب كحة وبلغم للاطفال

تتوافر العديد من أدوية علاج الكحة فى الصيدليات، والتي تتوافر على شكل شراب، ويتضمن افضل شراب كحة وبلغم للاطفال ما يلي:[7]

  • شراب اوبلكس: هو مضاد للسعال وطارد للبلغم، ويستخدم لعلاج السعال مع البلغم ولعلاج السعال الجاف عند الاطفال والبالغين، ويحتوي الدواء على المكونات الفعالة: أوكسوميمازين (مثبط للسعال)، وجوافينيسين (طارد للبلغم) والباراسيتامول (مسكن ومخفض للحمى)
  • شراب توسكان: وهو دواء مقشع يخفف من السعال ويخفف الاحتقان والتهاب الحلق، لذلك يستخدم في علاج السعال الحاد لدى الأطفال فوق سن 6 سنوات والبالغين، ويحتوي الدواء على المكونات الفعالة ديكستروميثورفان (تخفيف السعال) وجوافينيسين (طارد للبلغم) وديفينهيدرامين (أحد مضادات الهيستامين التي تقلل من أعراض الحساسية)
  • شراب بروسبان: يستخدم في علاج السعال الجاف عند الأطفال والسعال المصحوب بالبلغم، ويحتوي الدواء على خلاصة أوراق اللبلاب التي تعمل على إذابة البلغم وتسهيل عملية خروجه من الجسم لأنه له تأثير موسع قصبي، كما يحسّن  من عملية التنفس.
  • شراب تارسولف: هو دواء حال للبلغم ومزيل للبلغم، يستخدم لعلاج السعال مع البلغم عند البالغين والأطفال فوق سن الثانية، ويحتوي الدواء على المكونات الفعالة: كاربوسيستين (مذيب للبلغم)، وجوافينيسين (طارد للبلغم) وأوكسوميمازين (أحد مضادات للهستامين التي تعمل على تهدئة السعال)
  • شراب افيبكت: يستخدم فى علاج السعال المصحوب بالبلغم وتسكين اعراض الحساسية والتهاب الشعب الهوائية، ويحتوي الدواء على المكونات الفعالة: فينيرامين (مضاد للحساسية) وكلوريد الامونيوم (طارد ومضاد للبلغم والسعال)
  • كافوسيد شراب: يستخدم لعلاج السعال الجاف أو الجاف عند البالغين والأطفال فوق سن 6 سنوات، ويحتوي الدواء على المادة الفعالة ديكستروميثورفان التي تعمل كمثبط للسعال عن طريق تثبيط مركز السعال في الدماغ.
  • توبلكسيل: وهو دواء مقشع ومثبط للسعال، لذا فهو يستخدم للسعال الجاف والسعال المصحوب بالبلغم عند الأطفال فوق سن الثانية والبالغين، ويحتوي الدواء على المكونات الفعالة غوايفنيزين (طارد للبلغم)، وأوكسوميمازين (مثبط للسعال).
  • ميوكوسول شراب للأطفال: يستخدم شراب الميوكوسول لعلاج السعال والبلغم عند الاطفال، ويحتوي الدواء على المادة الفعالة كاربوسيستين التي تقلل من كثافة البلغم وتساعد بدورها على افرازه اثناء السعال لما لها من مفعول في طرد البلغم.
  • شراب كوديلار: هو شراب مهدئ للسعال الجاف ويحتوي الدواء على المكونات الفعالة ديكستروميثورفان (مثبط للسعال) وفينيليفرين هيدروكلوريد (مضاد للاحتقان) وكلورفينيرامين ماليات (مضاد للهستامين)
  • شراب نوتوسيل: هو دواء مثبط للسعال يحتوي على المادة الفعالة كلوبراستين التي تساعد في تخفيف السعال الجاف، ويستخدم الدواء في البالغين والأطفال فوق سن الثانية.

شاهد أيضًا: علاج التهاب البول عند الاطفال

أفضل شراب طبيعي لعلاج الكحة والبلغم عند الأطفال

يتضمن افضل شراب كحة وبلغم للاطفال ما يلي:[8]

  • شرب عصير الليمون الذي يطهر الحلق والصدر مما يساعد على مقاومة الالتهابات البكتيرية والفيروسية التي تسبب هذه الحالات، خاصة إذا تم تناول كوب من هذا العصير مع الماء الفاتر على الريق في الصباح، كما يعد شرب عصير الليمون مع العسل مفيد جدًا لهذا الغرض، ويمكن خلط الليمون بالنعناع.
  • شرب المشروبات الساخنة بشكل عام، وخاصة الشاي العطري مثل الزنجبيل واليانسون والنعناع أو مزيج من الاثنين معًا للحصول على أفضل النتائج.
  • شرب عصير الجوز الطازج لعلاج هذه الحالة.
  • ينصح بخلط الحليب مع العسل وتناول كوب واحد في اليوم.
  • يعمل شراب العنب الطازج كطارد للبلغم لجميع الشوائب المتراكمة في الجهاز التنفسي.
  • شرب عصير الجوافة الطبيعي، مما يساعد على تهدئة الشعب الهوائية وإزالة البلغم.
  • شراب عرق السوس مع الماء الفاتر يؤخذ كمشروب وليس كمنقوع، مما يساعد على تهدئة الشعب الهوائية وطرد البلغم.
  • يعتبر الزعتر علاجًا لجميع أمراض الجهاز التنفسي  عن طريق تنظيف الشعب الهوائية.
  • مشروب الجزر يساعد على تطهير الصدر وطرد البلغم.
  • شرب كميات كبيرة من الماء يكفي لإذابة البلغم المتراكم، ويمكن خلط الماء الفاتر مع العسل لنتائج أفضل، وينصح بشرب الماء الفاتر، لأن الماء البارد يحفز يهيج الحلق.
  • يساعد خلط نصف كوب ماء ساخن مع ملعقة صغيرة كركم وفلفل أسود والعسل والقرفة على علاج الحكة والبلغم عند الأطفال، حيث يتم غلي هذا الخليط واستهلاكه يوميًا.
  • يساعد خليط الماء الساخن مع ملعقة صغيرة من الفلفل الحار والزنجبيل والعسل وعصير التفاح والخل في علاج الكحة والبلغم عند الاطفال.
  • عصير البرتقال الغني بفيتامين ج المضاد للالتهابات؛ حيث أنه يساعد على تهدئة السعال وتقليل شدة البلغم.
  • تناول شوربة ساخنة وخاصة حساء الدجاج مما يساعد على تحريك المخاط في ممرات الأنف.
  • لا يقتصر علاج هذه المشكلة على تناول المشروبات الطبيعية؛ على العكس من ذلك فمن الممكن اللجوء إلى بعض الطرق مثل الغرغرة بالماء والملح كل يوم، وينصح بتناول الثوم الذي يعتبر من أقوى المضادات الحيوية في الجسم، ويمكن استخدام الطرق الطبية والجسمية لعلاج هذه الحالة مثل تناول الأدوية والأدوية المصممة لطرد البلغم وتهدئة السعال، أو استخدام أجهزة الاستنشاق والبخاخات الطبية.

شاهد أيضًا: اسباب الاستفراغ عند الاطفال … كيف أوقف القيء عند الطفل

طرق أخرى لعلاج الكحة والبلغم عند الأطفال

عند الرضع هناك مجموعة من المقترحات البديلة لاستخدام أدوية السعال والبرد التي يحظر استخدامها للأطفال دون سن السابعة، ونذكر ما يلي:[3]

  • استخدام قطرات المحلول الملحي الطبية: حيث يساعد استخدام المحلول الملحي مرتين أو ثلاث مرات يوميًا على تليين المخاط والبلغم وتقليل تورم أنسجة مجرى الهواء عند الأطفال والرضع الذين يعانون من صعوبة للتنفس والنوم والرضاعة.
  • زيادة كمية السوائل التي يتم تناولها: يساعد زيادة تناول كمية السوائل مثل الحليب أو العصير أو الماء على تليين المخاط ويساعد الرضيع على طرد المخاط المتراكم بسهولة عند السعال، ومن هذه السوائل شوربة الدجاج أو الشوكولاتة الساخنة أو خل التفاح، لأن ذلك يساعد على تهدئة السعال مع ضرورة مراعاة درجة حرارة السوائل المقدمة لتلافي حدوث الحروق، وتجدر الإشارة إلى أنه لا يتم توفير أي من السوائل لفئة الرضع دون سن ستة أشهر، باستثناء حليب الأم أو حليب الأطفال.
  • ترطيب الجو: حيث يساعد البخار البارد المنبعث من المرطبات يساعد الطفل على التنفس بشكل أفضل، ويفضل تنظيف الجهاز جيداً حسب التعليمات المرفقة لمنع نمو الفطريات.
  • رفع رأس الطفل: يوصى برفع رأس الطفل قليلاً عن طريق وضع وسادة أو منشفة مطوية أسفل مرتبة الطفل لمساعدته على التنفس.
  • توفير الأطعمة التي يسهل بلعها: خاصة عندما يعاني الرضيع من احتقان الأنف والتهاب الحلق، وعلى سبيل المثال يقترح تقديم شوربة الدجاج أو عصير التفاح أو البودينج أو الهلام أو الحليب إذا كان عمر الطفل أكثر من ستة أشهر، وإذا كان أصغر من ذلك فيجب الالتزام بالحليب الطبيعي أو الحليب الصناعي المخصص للرّضع.
  • تقليل درجة حرارة الرضيع المرتفعة: قد تترافق أعراض البرد والسعال مع زيادة طفيفة في درجة حرارة الرضيع، والتي يمكن السيطرة عليها على النحو التالي:
  • الرّضع الذين تقل أعمارهم عن شهر واحد، حيث أن ارتفاع درجة حرارة الرضيع الذي يقل عمره عن شهر واحد يرجع إلى أحد الأعراض غير الطبيعية، لذلك من الأفضل استشارة طبيب أطفال متخصص.
  • بالنسبة للرضع أقل من 3 أشهر من الأفضل الاتصال بالطبيب للحصول على المشورة المثلى.
  • الرّضع الذين تتراوح أعمارهم بين 3 إلى 6 أشهر، يُنصح بإعطائهم الباراسيتامول فقط باستخدام المحقنة المتوفرة وعدم استخدام الملعقة، مع مراعاة الجرعة الصحيحة بعناية لمدة 4 إلى 6 ساعات حسب الحاجة.
  • الرّضع الذين تزيد أعمارهم عن ستة أشهر، يمكن إعطائهم الباراسيتامول كل 4 إلى 6 ساعات، أو الأيبوبروفين كل 6 إلى 8 ساعات، وليس كلاهما في نفس الوقت.
  • إبقاء الطفل بعيدًا عن مصادر الحساسية التي تسبب السعال: من مصادر الحساسية التي تسبب السعال عند الأطفال؛ الدخان ومعطرات الجو ووبر الحيوانات، لذلك يجب تجنب مسببات الحساسية والربو.
  • تجنب تنظيف المجاري الهوائية للرضيع: إذا كان سبب السعال المفاجئ هو انسداد المجاري الهوائية بسبب وجود جسم غريب عالق؛ يجب تجنب تنظيف المجاري الهوائية، لأن ذلك سيدفع الجسم الغريب ويسبب صعوبة في التنفس عند الطفل الرضيع.

شاهد أيضًا: اسباب التوحد عند الاطفال وماهي اهم اعراضه وطرق علاجه

أسباب السعال عند الأطفال

هناك العديد من الأسباب المرتبطة بالسعال عند الأطفال، وهي كما يلي:[4][5]

  • الحساسية: من المحتمل أن تكون الحساسية هي سبب السعال عند الرضع، خاصة عندما تتكرر في الربيع، بسبب انتشار حبوب اللقاح والزهور، أو عندما تكون مرتبطة بالتعرض من الطفل إلى وبر الحيوانات، وهنا يجب الحرص على أن يقضي الطفل وقته في أماكن خالية من المهيجات وبعيدة عن الدخان والأدخنة الملوثة الأخرى.
  • الالتهاب الرئوي: يؤدي الالتهاب الرئوي إلى الكحة والبلغم عند الأطفال، ومن الجدير بالذكر إلى أنّ تطعيم الأطفال الذين تزيد أعمارهم عن شهرين يعد آمنًا ضد الالتهاب الرئوي، ويحدث الالتهاب الرئوي بسبب عدوى فيروسية أو بكتيرية.
  • السعال الديكي: تستخدم المضادات الحيوية لعلاج السعال الديكي البكتيري، ويستغرق العلاج أسبوعًا، ويسبب السعال الديكي أعراضًا مثل: القيء والضعف العام وسعال مزمن يسبب ألما في الصدر.
  • الفيروس المخلوي التنفسي البشري: تنتقل عدوى الفيروس المخلوي التنفسي البشري (RSV) عن طريق جزيئات الهواء التي تنتقل عبر الأنف أو الفم، وتجدر الإشارة إلى أن عدوى الفيروس المخلوي التنفسي للإنسان معدية، وخاصة خلال الأيام الأربعة الأولى من الإصابة، وأعراضه هي: التنفس السريع مع التنفس العميق، وفقدان الشهية، وزرقة الأظافر والشفتين، وسيلان الأنف والسعال والعطس.
  • ارتجاع الطعام: السعال هو أحد أعراض الارتجاع عند الرضع والأطفال الصغار، ويمكن تمييزه عند حدوث السعال بعد الأكل مباشرة.
  • التهاب الشعب الهوائية: التهاب الشعب الهوائية هو عدوى فيروسية لا يتم علاجها بالمضادات الحيوية وينتج السعال كأحد أعراضها.
  • الربو: يسبب الربو نوبات من السعال المزمن، خاصة إذا تكرر السعال ليلاً وبعد تعرض الرضيع للغبار وحبوب اللقاح وفراء الحيوانات.
  • الخانوق: الخانوق هو عدوى تصيب القصبة الهوائية، ويختفي في غضون أربعة إلى خمسة أيام.
  • نزلات البرد: يمكن استخدام التطعيمات الموسمية للوقاية من الإصابة بنزلات البرد الفيروسية التي لا يتم علاجها بالمضادات الحيوية، وبالتالي يعتمد العلاج بشكل أساسي على تقليل الأعراض وتعزيز جهاز المناعة للتخلص من الفيروس.

شاهد أيضًا: علاج الديدان عند الاطفال وطريقة انتشار الديدان في جسم الطفل

تشخيص السعال عند الأطفال

يتطلب تشخيص السعال عند الأطفال معرفة التاريخ الطبي للطفل وفحصًا بدنيًا كاملًا، وقد يكون من الضروري إجراء الفحوصات المخبرية والأشعة السينية واختبارات الحساسية أو الرئة لمعرفة ذلك، وتشمل العوامل التي يجب أخذها في الاعتبار عند تشخيص سبب السعال ما يلي:[2]

  • مدة وشدة السعال.
  • نوع السعال.
  • الحالات المصاحبة للسعال، مثل ارتداد الحمض المرتبط بالتغذية.
  • تفاقم الأعراض بشكل تدريجي وتطور الحمى مثل الالتهاب الرئوي الناجم عن عدوى في الجهاز التنفسي العلوي.
  • العوامل البيئية مثل حساسية الأنف.

قد تشمل اختبارات تشخيص السعال عند الأطفال ما يلي:[2]

  • تصوير الصدر أو الجيوب الأنفية.
  • اختبارات وظائف الرئة لتحديد كفاءة الرئة في أداء وظائفها.
  • ضوابط الحساسية.
  • فرك الأنف للتعرف على مسببات العدوى، مثل الفيروس المخلوي التنفسي.
  • فحوصات الأشعة السينية المتخصصة للمساعدة في رؤية بنية الجهاز التنفسي.
  • التنظير الداخلي وتنظير القصبات عن طريق إدخال كاميرا في جهاز التنفس العلوي للفحص.

شاهد أيضًا: علاج البلغم عند الاطفال .. ألوان البلغم المختلفة وأسبابها

أنواع البلغم عند الأطفال

كما تمّ الإشارة سابقًا يتكون البلغم من إفرازات من الخلايا المبطنة للجهاز التنفسي، والخلايا الميتة، والمواد الغريبة التي تدخل الرئتين، مثل دخان السجائر والملوثات البيئية وخلايا الدم البيضاء وخلايا المناعة الأخرى. لأن وظيفة البلغم تشمل محاصرة المواد الغريبة بحيث تعمل الرموش أثناءها بالإضافة إلى محاربة البكتيريا، يقوم الهواء بإخراجها من الرئتين من خلال تكوينها عن طريق الفم. هناك العديد من أنواع وألوان المخاط، وتختلف هذه الألوان اعتمادًا على سبب البلغم، وهنا شرح لهذه الألوان المختلفة للبلغم:[1]

  • البلغم الصافي: يطلق عليه أيضًا البلغم عديم اللون، وهو الحالة الطبيعية للبلغم، ولكنه قد ينتج عن بعض أمراض الرئة.
  • البلغم الأبيض أو الرمادي: يمكن أن يكون البلغم الأبيض أو الرمادي طبيعيًا أيضًا، ولكن يمكن أن يكون موجودًا بكميات متزايدة مع بعض أمراض الرئة أو يسبق تغيرات اللون الأخرى المرتبطة بأمراض أخرى.
  • البلغم الأصفر أو الأخضر الداكن: يحدث هذا النوع عادةً بسبب عدوى بكتيرية في الجهاز التنفسي السفلي مثل الالتهاب الرئوي، كما أنه شائع أيضًا في حالة التليف الكيسي، وتجدر الإشارة إلى أن اللون الأخضر يرجع إلى وجود نوع من خلايا الدم البيضاء يسمى العدلات.
  • البلغم البني: يشير البلغم البني إلى وجود القطران في البلغم وعادة ما ينتج عند الأشخاص الذين يدخنون بشكل متكرر، أو يمكن أن يكون سببه استنشاق مواد مثل الفحم والوصول إلى الرئتين.
  • البلغم الوردي: ينتج البلغم الوردي عادة نتيجة للوذمة الرئوية، وهي حالة يتسرب فيها السائل وكميات صغيرة من الدم من الشعيرات الدموية إلى الحويصلات الهوائية في الرئتين، وعادةً ما تكون الوذمة الرئوية من مضاعفات أمراض معينة، بما في ذلك قصور القلب الاحتقاني.
  • البلغم الدموي: يشير عادة إلى حالات خطيرة مثل سرطان الرئة أو الانسداد الرئوي.

حالات تستدعي زيارة الطبيب

تحتاج إلى تدخل طبي عندما يسعل طفلك عندما يتزامن مع حالات معينة، وهي:[6]

  • معاناة الطفل من الجفاف، ويمكن تمييز أعراضه، وهي:
  • الطفل الذي يبكي دون دموع.
  • الطفل الذي يتبول بشكل أقل وفي وقت أقل
  • جفاف الفم، والدوخة، والدوار.
  • سماع صوت الهسهسة عندما يزفر الطفل.
  • تنفس الطفل بسرعة وبصعوبة، وملاحظة أنه يبذل جهد في التنفس.
  • سعال مصحوب بالدم.
  • إذا كان الطفل سريع الانفعال، أو يعاني من التعب العام.
  • يستمر السعال لبضع ساعات إذا كان عمر الطفل أقل من ثلاثة أشهر وكان لديه ارتفاع في درجة حرارة الجسم.
  • تحول الشفاه والوجه واللسان إلى اللون الأزرق أو الغامق.
  • ارتفاع في درجة حرارة الجسم حتى لو لم يكن هناك سيلان بالأنف أو احتقان.

وختامًا، تمّ في هذا المقال الإجابة حول التساؤل المطروح، ما هو افضل شراب كحة وبلغم للاطفال ؟، وتمّ التطرق كذلك إلى التعريف بأسباب الكحة والبلغم عند الأطفال، وطرق التشخيص المتاحة، والحالات التي تستدعي زيارة الطبيب

المراجع

  1. ^ verywellhealth.com , What Causes the Amount of Sputum to Increase? , 1/10/2020
  2. ^ medicinenet.com , Children's Cough: Causes and Treatments , 1/10/2020
  3. ^ webmd.com , Cough Remedies for Babies and Toddlers , 1/10/2020
  4. ^ mustelausa.com , How To Diagnose And Care For Your Baby’s Cough , 1/10/2020
  5. ^ my.clevelandclinic.org , Respiratory Syncytial Virus in Children and Adults , 1/10/2020
  6. ^ kidshealth.org , Coughing , 1/10/2020
  7. ^ healthychildren.org , Coughs and Colds: Medicines or Home Remedies? , 1/10/2020
  8. ^ healthline.com , The Best Natural Cough Remedies , 1/10/2020
69 مشاهدة