البحث عن الصور ومقالات حول الاعمال الحرفية في المجتمع السعودي

كتابة أحمد محمد خلف - آخر تحديث: 17 يونيو 2020 , 21:06
البحث عن الصور ومقالات حول الاعمال الحرفية في المجتمع السعودي

البحث عن الصور ومقالات حول الاعمال الحرفية في المجتمع السعودي ، حيث تُشتهر المملكة العربية السُّعودية بالكثير من الأعمال الحرفيّة واليدويّة، وتُعدّ تلك الأعمال جزءًًا من التراث السُّعودي، فهي صورةٌ واضحةٌ للعادات التي اعتادها الشعب السعودي، والتقاليد التي ساروا عليها منذ وقتٍ كبيرٍ، ولا شكّ في أن كل مدينة من مُدن المملكة تشتهر بحرفةٍ غير التي تشتهر بها الأُخرى؛ نظرًا لاختلاف العادات والتّقاليد بينهم، وتُقام المعارض السنويّة لعرْض الأعمال الفنّية المتوّعة كالملابس، والحلي، والأدوات الخشبية المزخرفة.

مهنة الصناعات الليفية

تُعدّ مهنة الصناعات الليفيّة من أهم الاعمال الحرفية في المجتمع السعودي ، وتقوم على صُنع الحقائب، والمكانس، والحبال من خلال ليف النّخيل، حيث يقوم الصّانع بتجميع قدر كبير من ليف النّخيل، بعد نزعه من الجّريد، ثم يقوم بوضعه في الماء لفترةٍ مُعينة؛ حتى يلين، ومن ثَمّ يُمكن تشكيله على الوجه الذي يُريده الصانع، وهذه المهنة تُعدّ من أقدم المهن الموجودة في السّعوديّة، كما أنها من أبسط المهن التي لا تحتاج إلى حِرفيّةٍ أو جُهدٍ كبير.

صناعة الخوص والنسيج

تحتلّ صناعة الخوص والنّسيج مرتبةً كبيرةً في المجتمع السُّعودي، وهذه المرتبة منبثقةٌ من أهميتها، فمن خوص النخيل يُصنع القبّعات التي يضعها النّاس على رؤوسهم أثناء الذّهاب إلى الصيْد.

كما يُمكن صناعة الحُصر الذي يُعد من العادات والتقاليد السعودية، حيث كان السعوديّون قديمًا يفترشون الحُصر في منازلهم، ويجلسون عليه، كما يُمكن صناعة الكثير الأدوات النسيجيّة.

صناعة البشوت

تُعدّ صناعة البشوت إحدى الصناعات التراثيّة القديمة في المجتمع السّعودي، وتحتلّ مدينة الأحساء المرتبة الأولى من بين مُدن السّعوديّة في تلك الصّناعة، كما أن البّشت يتوافد على شرائه الكثير من رجال الأعمال، والملوك، والأمراء.

والبشت أحد أبرز الملابس الشعبيّة التي تمتاز بها الأحساء، وهو عبارة عن عباءة فضفاضة يتمّ تطريزها من جانبيْها بالخيوط الذّهبيّة، وهذا يدُل على جودته، كما أنه غالي الثّمن، وبالتّالي يُعدّ مصدرًا جيّدًا للرّبح لسُكّان تلك المنطقة، بل إن اقتصاد تلك المدينة قد يُشكّل من خلال هذه الصّناعة.

اقرأ أيضًا: بحث عن قصر المصمك واهميته التاريخية والحضارية

قائمة الاعمال الحرفية في المجتمع السعودي

تتعدّد الأعمال الحرفية في المجتمع السّعودي تعدُّدًا كبيرًا، وذلك لأن كل منطقة من مناطق المملكة تتأثر بالعادات والتقاليد التي اعتادها سُكّانها قديمًا، وتنوُّع المهن والحرف يُفيد المجتمع السّعودي اقتصاديًّا واجتماعيًّا، ولعل من أبرز الأعمال الحرفية التي يمتهنها أغلب المجتمع:

صناعة الصفار

وتقوم تلك الحِرفة على استخدام الأدوات المُخصّصة في التلميع والدّهن؛ لدهن وتلميع الأدوات النّحاسيّة؛ وذلك لتحسين صورتها، وإظهارها بشكلٍ أكثر جمالًا، وخصُوصًا أن تلك الأدوات تُستخدم كأدوات للطهي وأواني للقهْوة، وهي من المهن الأكثر رواجًا في المُجتمع السّعُودي.

صناعة الشبك وأدوات الصيد

الصيدُ إحدى الهوايات التي يحظى بها الكثير من النّاس بوجهٍ عامٍّ، وفي المجتمع السُّعُودي بوجهٍ خاصٍّ، كما أن بعض النّاس يمتهن الصيّد كمهنة يقتات بها، ولا بُد من وجود أدوات جيّدة للصيّاد؛ حتى يقوم بمهمّته بشكلٍ جيّد.

وقد كثُر الصيّادون في المنطقة الشرقيّة في المملكة؛ لذا فقد امتازت تلك المنطقة في صناعة أدوات الصّيد، باستخدام الأسلاك النايلون، وتتوفّر منتجات الصّيد في مدينة الدمّام، وخاصّة على شواطئها.

 صناعة القوارب

تُعدّ صناعة القوارب من أكثر المهن سُهولةً وبساطةً، ومن أكثر الاعمال الحرفية في المجتمع السعودي شهرة ، وخاصّةً في المناطق السّاحلية، وتُعدّ القوارب الأداة الرئيسة في مهنة الصيّد؛ حيث يستعملها الصيّاد في التّنقُّل في البحار من مكانٍ لمكانٍ.

صناعة الأقفاص الخشبية

صناعة الأقفاص الخشبيّة من المهن السلسة التي لا تحتاج الكثر من الجُهد، ويتمّ صناعتها من شجر النّخيل، والأقفاص الخشبية من العوامل التي من خلالها يتمّ المُحافظة على جودة الفواكه، وخاصّة الفواكة غير الصلبة، والتي من المحتمل أن تفسد إذا لم تحفظ بشكل جيّد أثناء تنقُّلها من مكان لمكانٍ، كما أنه وسيلة لنقل الثّمار المُجفّفة التي اشتهرت بها المملكة دون غيرها كالتّمر وغيره كثير.

صناعة الخرازة

تعتمد صناعة الخرازة بشكلٍ كبيرٍ على الجُلود، وهي من الصنّاعات البدائية وتعتبر من أشهر الاعمال الحرفية في المجتمع السعودي ، حيث يقوم الصُنّاع بجمع مجموعة من الجّلود، والتّعامُل معها من خلال بعض الأدوات البسيطة كالمجاذيب، والسّكاكين، والمقصّات، ومن خلال ذلك يتم صناعة القرب، والغروب، وخباء النادق، والصملان، وغيرهم.

 صناعة العصائب

تشتهر المنطقة الجنوبية في المملكة بصناعة العصائب، ويُطلق عليها (الخطور العطرية)، وغالبًا ما تُستخدم العصائب في المناسبات السعيدة التي يُريد الإنسان أن يظهر بمظهرٍ خلّابٍ فيها، وبرائحة ذكيّة؛ فيضعونها فوق رؤوسهم مما تُضفي عليهم رونقًا وجمالًا، وهي من المهن القديمة التي امتهنها الكثير من المجتمع السّعودي، وخاصّة المنطقة الجنوبيّة.

صناعة الحلي

تُعدّ المنطقة الشرقية في المملكة العربيّة السّعودية هي الأشهر في صناعة الحلي، حيث يتوفّر فيها الخامات المُختلفة، والتي من خلالها يُمكن تشكيل الحلي المُختلف في شكله ونوعه، كما أنها تحوي الكثير من الصائغين المهرة الذين لهُم القدرة على تشكيل الحلي في أبهى صوره. ومن الخامات الموجودة فيها: الذهب، والفضة، والأصداف البحريّة، واللؤلؤة، ومن أشكال الحلي المشهورين بها: السلاسل، والهواتف، والأقراط.

صناعة الخزف

الأدوات الخزفيّة من المهن التي تحتاج إلى مهاراتٍ عاليةٍ؛ حتى تخرج القطعة الخزفية على الصّورة التي تُبهر النّاظر إليها، وتعتبر من أشهر الاعمال الحرفية في المجتمع السعودي ، ولعل المنطقة الشرقيّة في المملكة من أشهر المُدن لهذه الحِرفة، بل إنها تُمثّل نسبةً كبيرةً من دخْل تلك المنطقة، وهذا يدُل على عمل الكثير من الصُنّاع بها.

ومع كل تلك المميّزات التي تحظى بها، إلا أنّها لم تلقَ قبُولًا عند المُجتمع السُّعودي، ومن الأدوات الفنيّة التي يتمّ صُنعها: أطباق الزينة، والأواني الفخّارية، والمزهريات التي قد يُستعمل الفخّار أو الطّين في تشكيلها.

صناعة السبح

ارتبطت السّبح بالتسبيح والذكر، وفي المملكة العربية السعودية أطهر بُقعتين على وجه الأرض مكة والمدينة، فيؤدى فيها الصلوات في مسجد رسول الله -صلى الله عليه وسلم-، ويُكمل فيهما المؤمن حجّه وعُمرته.

ويقوم الحرفيون باستخدام بعض الأدوات البسيطة مثل: القوس، والعزاب، والقردان، والمثقاب في تكوين السّبح، كما تدخل مادة السير المُستخلصة من البحار في الصّناعة، وتختلف أسعار السّبح باختلاف المادة الداخلة في تكوينها، والنُّقوش المرسومة عليها.

ومن خلال هذا المقال يُمكننا التعرف على البحث عن الصور ومقالات حول الاعمال الحرفية في المجتمع السعودي ، والكثير من المِهن الحرفية التي يعمل بها الحِرَفيُّون في المملكة، كما تعرّفنا أن مُعظم تلك الحِرف إنما هي عادات وتقاليد قديمة، ورثها الأبناء عن الآباء، وطوّر فيها الأبناء؛ حتى صارت على الشكل التي هي عليه الآن.

166 مشاهدة
error: المحتوى محمي!!