حكم لبس الاساور للرجال .. هل يحرُم على الرجال لبس الأساور الجلد

كتابة أحمد محمد خلف - تاريخ الكتابة: 31 أكتوبر 2020 , 20:10 - آخر تحديث : 31 أكتوبر 2020 , 20:10
حكم لبس الاساور للرجال .. هل يحرُم على الرجال لبس الأساور الجلد

حكم لبس الاساور للرجال من الأحكام الفقهية التي يبحث عنها الكثير من المسلمين، وخاصةً طلاب العلم الشرعي، والمنشغلين بالأحكام الفقهية؛ حتى يتعرفوا على الحلال؛ فيتّبعوه، وعلى الحرام؛ فيجتنبوه، وبذلك يُحقّقوا ما أمر الله- تعالى- به، ويجتنبوا ما نهى الله عنه؛ فينالون الثواب الجزيل من رب العالمين، وفيما يلي سنتعرف على حكم لبس الاساور عند الرجال.

حكم لبس الاساور للرجال

الأساور من الأشياء التي اختصت بها النساء دون الرجال، وقد حرمت الشريعة الإسلامية أن يتشبّه الرجال بالنساء، أو النساء بالرجال في الزينة، أو الملبس، أو غيرها من الأشياء، والأساور قطعة من الجلد، أو القماش، أو غيرهما، تلبسها النساء، وما دام أن الأساور مختصة بالنساء؛ فيحرُم على الرجال لبس الأساور، مهما كانت المادة المصنوعة منها، وذلك لأن في ذلك تخنيث للرجال، وتشبههم بالنساء من المنهي عنه، بل إن الله – عز وجل- يلعن من تشبه من النساء بالرجال، أو من الرجال بالنساء[1]، ومما يدُل على ذلك:عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا قَالَ : ( لَعَنَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الْمُتَشَبِّهِينَ مِنْ الرِّجَالِ بِالنِّسَاءِ ، وَالْمُتَشَبِّهَاتِ مِنْ النِّسَاءِ بِالرِّجَالِ ).[2]

هل يحرم لبس الأساور الجلد عند الرجال

الشريعة الإسلامية بيّنت الأحكام وأوضحتها وضوح الشمس، واجتهد علماء الشريعة في استنباط الأحكام مما غمض، فديننا الإسلامي دين يُسر لا دين عُسر، وقد حرمت شريعتنا الغراء في أن يلبس الرجال لبس النساء، أو يتزينوا بزينتهنّ، أو يفعلوا أي فعل يختص النساء به، ومن تلك الأشياء التي يختص بلبسها النساء الأساور، وقد تكون مصنوعة من الجلد، أو من القماش، أو غيرهما، ولا فرق في الحكم بين ما صُنع من الجلد أو غيره؛ لأن علّة التحريم ليست في المادة التي صُنعت منها الأساور، وإنما العلة في التشبُّه بالنساء، والله تعالى وأعلم.

حكم لبس السلاسل عند الرجال

السلاسل هي أدوات يتزين بها النساء، وقد تكون من فضة، أو من ألماس، أو من ذهب، أو غيرها، ولا يجوز للرجال بأي طريق من الطرق أن يلبسوا السلاسل؛ حتى وإن كانت من فضة؛ لأن علة التحريم في التشبه لا في من اي الأنواع صُنع، وقد قال البعض: إن لبس السلاسل إذا كان شائعًا في بعض البلاد أنه زينةً للرجال، ولا تتميز به النساء عن الرجال؛ فهذا أمر لا حرج فيه، ولكن رُدّ عليهم بأن ما في بلد من البُلدان تدين بدين الإسلام، يعتاد فيها الرجال أن يلبسوا لباس النساء، أو يتزيّنوا بزينة النساء، لأن بلاد الإسلام بلاد أخلاق ومُروءة.[3]

ومن خلال هذا المقال يُمكننا التعرف حكم لبس الاساور للرجال ، وهل يختلف الحكم الشرعي في ما إذا اختلفت نوع الأسورة، أم أن حرمتها عامة في كل الحالات، وما حكم لبس السلاسل عند الرجال، وهل الحُرمة تزول إذا ما كان الشائع في البلاد لبس الرجال اليأس النساء أم لا.

المراجع

  1. ^ islamqa.info , هل يحرم على الرجال ارتداء أساور , 31/10/2020
  2. ^ صحيح البخاري , صحيح البخاري رقم 5435 , 31/10/2020
  3. ^ islamweb.net , حكم لبس السلاسل وأساور الفضة للرجال , 31/10/2020
2149 مشاهدة