خطبة العيد مكتوبة مختصرة

كتابة شادي خلف - تاريخ الكتابة: 12 مايو 2021 , 11:05 - آخر تحديث : 12 مايو 2021 , 10:05
خطبة العيد مكتوبة مختصرة

خطبة العيد مكتوبة مختصرة بما فيها من مواعظ وحكم مميزة في تلك الساعات المباركة التي يعلن فيها عن انتهاء شهر رمضان المبارك، مع تلك التكبيرات العظيمة التي تنبأ بحلول عيد الفطر، وهي من الخطب التي يبحث عنها الناس في العيد، لاغتنام بركات ذلك اليوم الفضيل، وفي ذلك يساعدنا موقع محتويات في سرد خطبة العيد مكتوبة مختصرة.

خطبة العيد مكتوبة مختصرة

مع تلك الصلاة المباركة التي لا تتكرر سوى مرتين في السنة، وفي يوم عيد الفطر يكون لها وقع خاص لما فيه من نقل نوعيه للناس من الصيام إلى الإفطار، وفيها يتناول الشيخ نقاط محددة في حيات الناس:

موضوع الخطبة

بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على سيّد الخلق وأشرف المرسلين، أمّا بعد فالحمد لله حمدًا كثيرًا طيّبًا مباركًا فيه، والصلاة والسلام على عبده ورسوله محمد- صلى الله عليه وسلم- أمّ بعد:

اخوتي واحبابي ونحن على أعتاب ختام شهر الرحمة والمغفرة والعتق من النيران، ذلك الشهر الذي ميّزه الله بعبادة تصنف على أنها ركن من الأركان الخمسة التي بني عليها الإسلام لما فيها من فوائد وإيجابيات جمّة تعود بالنفع على حياة الإنسان المسلم، ومن ذلك الشهر يخرج الانسان من ثوب الكبر والتعالي ويعود إلى ربّه فيتعرّف على الدعاء وعلى حاجته وافتقاره إلى الله تعالى، وفي تلك النعمة التي من باب أولى أن تثير في نفس المسلم الشعور بإخوته المسلمين الفقراء، فيتعلم كيف يحسن إليهم ويعطيهم من رزق الله، ففي نعمة الصيام يرى العبد المسلم ما فيه من نعم فيحمد الله عليها، فغاية الصوم وجوهر تلك العبد يكمن في تنقية النفس وتعزيز التقوى فيها، قال تعالى: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ.

فالمسلم بعد رمضان يزداد إيمانه ويحرص على الالتزام بالعهد الذي عاهد الله عليه في شهر رمضان، لعلّه لن يبلغ رمضان القادم والله أعلم وأدرى، وذلك من الإيمان الحقيقي، وهو أن يحرص الإنسان على طاعة الله عن ضمير حي وليس عن عبادات جوفاء تمضي مع انقضاء الشهر المخصص لها، وإنما تستمر في ذاته حتّى يكمل دروس الدين والأخلاق ويحظى بالنجاة في الدين والدنيا، ومن التقوى أن يفعل الإنسان ما أمر به الله ورسوله، وان يجتنب ما نهى الله عنه، فدروس رمضان باقية لعامٍ آخر حتى نقابل رمضان مرّة أخرى ان شاء الله، وهي عصمة النفس من الوقوع في المعصية، أّيها الأخوة المؤمنون صلوا وسلموا على رسول الله، واذكروا الله يذكركم، واشكروه على نعمه تزدادوا منها، والحمد لله رب العالمين.

شاهد أيضًا: خطبة قصيرة لعيد الفطر مكتوبة

خطبة عيد الفطر مختصرة

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على سيد الخلق والناس اجمعين محمد صلى الله عليه وسلم وعلى آله وأصحابه ومن سار على نهجه إلى يوم الدين، أمّا بعد: أخوة الإيمان والعقيدة اتقوا الله، واعلموا أن زلزلة الساعة لشيءٍ عظيم، واعلموا أن وعد الله حق وأن الساعة آتية لا ريب فيها.

موضوع الخطبة

إن بهجة عيد الفطر تكمُن في أن الله -تعالى- قد منّ على الصّائمين بأن أتمّ عليهم نعمة الصيام والقيام في الشهر الفضيل، والصوم هو الإمساك عن المفطرات من طلوع الفجر إلى غروب الشمس، وشهر رمضان هو الزاد الذي يتزوّد به طوال العام، وخير الزاد الذي تزود به هو زاد التقوى، بالصيام والقيام يشفعان للعبد يوم القيامة، فالصيام يقول أي رب منعته الطعام بالنهار فشفعني فيه، ويقول أي رب منعته النوم بالليل فشفعني فيه قال فيشفعان، والحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وأصحابه اجمعين.

شاهد أيضًا: خطبة جمعة قصيره جدا وسهله

خطبة عيد الفطر مختصرة ملتقى الخطباء 1442-2021

من الأمور المهمة مع طقوس عيد الفطر وساعاته الأولى في المسجد بين الناس، وهي الاستماع إلى خطبة عيد الفطر والاستفادة من الدروس والنقاط التي يتناولها الإمام من على منبره، وفيما يلي نسرد لكم خطبة عيد الفطر مختصرة ملتقى الخطباء:

الله أكبر (تسع مرات)، الله أكبر كبيرًا، والحمد لله كثيرًا، وسبحان الله بكرةً وأصيلاً، إن الحمد لله، نحمده ونستعينه ونستهديه، ونستغفره ونتوب إليه، ونؤمن به ونتوكل عليه، ونثني عليه الخيرَ كلَّه، ونشكره ولا نكفره، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله، اللهم صلِّ وسلِّم وبارك عليه، وعلى آله وصحبه أجمعين.

أما بعد: فاتقوا الله عز وجل، فتقوى الله أكرمُ ما أسررتم، وأجملُ ما أظهرتم، وأفضلُ ما ادَّخرتم.، الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله، والله أكبر، الله أكبر، ولله الحمد، الله أكبر كبيرًا، والحمد لله كثيرًا، وسبحان الله بكرةً وأصيلاً.

أيها المسلمون: بالأمس استقبلنا شهرنا الفضيل، واليوم نودعه سائلين الله عز وجل أن يتقبل منا ما أودعنا فيه من عمل، وهذا حال الدنيا، أيامٌ قلائل وما أسرع انقضاءها، لكن يبقى للإنسان ما قدَّمه من خيرٍ أو شر، فيا من صُمتم وقُمتم، وتَلَوْتُمْ وتصدَّقتم، بُشراكم رحمةٌ ورضوان، وعتقٌ وغفران، فربُّكم رحيمٌ كريم، جوادٌ عظيم، لا يُضيع أجرَ من أحسنَ عملًا، فأحسنوا به الظن، واحمدوه على ما وفَّق وأعان، وعلى بلوغ الختام، وسَلُوه القبول، فهو سبحانه أكرمُ مسؤول، الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله، والله أكبر، الله أكبر، ولله الحمد، الله أكبر كبيرًا، والحمد لله كثيرًا، وسبحان الله بُكرةً وأصيلاً.

أيها المسلمون: خرجتم من بيوتكم ترجون مغفرة ربكم، وهنيئًا لمن أكرمه الله بالمغفرة، غير أن من الناس من يُحرم المغفرة، أتدرون لماذا؟ استمعوا إلى هذا الحديث النبوي لتعرفوا الجواب، يقول النبي ﷺ: (تُفتحُ أبوابُ الجنةِ يومَ الاثنين والخميس، فيُغفرُ لكل عبدٍ مسلمٍ لا يشركُ بالله شيئًا، إلا رجلًا كانت بينَه وبينَ أخيه شحناء، فيُقال: أَنظروا هذين حتى يصطلحا، أَنظروا هذين حتى يصطلحا)، والعيدُ مناسبةٌ كريمةٌ لتصافي القلوب، ومصالحة النفوس، والعفو عما فات، دحرًا  للشيطان، وإرضاءً للرحمن، قال الله عز وجل: (وليعفوا وليصفحوا ألا تحبون أن يغفر الله لكم).

وتذكر يا عبد الله أنك تتعامل مع بشر، يخطئون ويصيبون، فعوِّد نفسك الصبرَ والتغاضي عن الزلات، وخصوصًا مع أهلك وأقاربك، وأصحابك وجيرانك، الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله، والله أكبر، الله أكبر، ولله الحمد، الله أكبر كبيرًا، والحمد لله كثيرًا، وسبحان الله بُكرةً وأصيلاً.

أيها المسلمات: يقول ﷺ: (إذا صلَّت المرأةُ خَمْسَها، وصامتْ شَهْرَها، وحصَّنتْ فَرْجَها، وأَطاعتْ بَعْلَها، دخلتْ من أيِّ أبوابِ الجنةِ شاءتْ)، ألا ما أعظم البشارة، إنها بشارة عظيمة، لا تساويها مُتع هذه الدنيا الزائفة، التي اغترَّ بها بعضُ المسلمات، فالْزَمْنَ الاستقامة لِتَنَلْنَ هذه الكرامة، الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله، والله أكبر، الله أكبر، ولله الحمد، الله أكبر كبيرًا، والحمد لله كثيرًا، وسبحان الله بُكرةً وأصيلاً.

اللهم بارك لنا في الكتاب والسنة، وانفعنا بما فيهما من الآيات والحكمة، أقولُ قولي هذا، وأستغفرُ الله لي ولكم، إنه هو الغفورُ الرحيم

شاهد أيضًا: خطبة قصيرة عن الصلاة

دعاء خطبة عيد الفطر مكتوبة

فالدعاء من اهم وأفضل العبادات لما فيه من خير وخضوع لله عز وجل، وفي ساعات الفطر، يكون الإسنان أقرب ما يكون إلى ربه، وبعد الخطبة يستحب الدعاء بالآتي:

  • لا إله إلا الله ولا نعبد إلا إيّاه ولو كره الكافرون، لا إله إلا الله ربنا ورب آبائنا الأولين، لا إله إلا الله وحده، صدق وعده، ونصر عبده وأعز جنده، وهزم الأحزاب وحده، له الملك وله الحمد وهو على كل شئ قدير.
  • يا مقلب القلوب لا تزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا وهب لنا من لدنك رحمة إنّك أنت الوهاب.
  • اللهم إنّا نسألك العفاف والغنى والتقى والهدى وحسن عاقبة الآخرة والدنيا، ونعوذ بك من الشك والشقاق والرياء والسمعة في دينك.
  • ربنا اجعل يوم عيدنا هذا، من أحب الأيام لقلوبنا، واجعل يوم فرحتنا بأعمالنا التي قبلتها، وفرحتنا بذنوبنا التي غفرته ومحيتها، وارفع من درجاتنا يا الله.
  • الله أكبر الله أكبر، لا إله إلا الله والله أكبر ولله الحمد، لا إله إلا الله الحليم الكريم، لا إله إلا الله العلي العظيم، لا إله إلا الله إلها واحدا ونحن له مسلمون، يا معطي من تشاء ومانع من تشاء اعطنا اللطف والرحمة، وامنع عنا البطش والنقمة، وامدد لنا من لدنكَ رزقاً حلالاً بمعرفتكَ وطاعتك.
  • إلهي لكَ صمنا شهركَ الذي فضلت واستخلصتَ لنفسك، وجعلتهُ أجراً للمؤمنين وغفراناً للمذنبين، فارحمنا برحمتك التي وسعت كل شيء.

شاهد أيضًا:  دعاء أول أيام عيد الفطر 2021 أدعية ليلة العيد مكتوبة 1442

خطبة مختصرة لعيد الفطر 2021-1442

الحمد لله فاطر السّموات والأرض جاعل الملائكة رُسُلًا أُولي أجنحةٍ مثنى وثُلاث ورُباع يزيد في الخلق ما يشاء إنّ الله على كُلّ شيءٍ قدير، الحمد لله ملئ السّموات وملئ الأرض وملئ ما بينهما، الحمدُ لله ثُمّ الحمد لله ثُمّ الحمدُ لله، وأشهدُ أن لا إله إلا الله ربّ العالمين عنده مفاتح الغيب لا يعلمها إلا هو، ويعلمُ ما في البرّ والبحر، وما تسقُط من ورقةٍ إلا يعلمها، ولا حبّةٍ في ظُلُمات الأرض، ولا رطبٍ ولا يابسٍ إلا في كتابٍ مُبين، وأشهد أنّ مُحمّدًا عبده ورسُولُه وصفيّه من خلقه وحبيه، وبعد:

موضوع الخطبة

ها نحنُ عِشنا مع أيامٍ معدودة فيها ما فيها من الصّيام والقيام وتلاوة القُرآن، وحُقّ لنا أن نفرح أن كُنّا مع كتائب الصّائمين والقائمين، نفرح بما يكُون لأهل الجنّة من الثّواب الجزيل، والأجر الوفير من ربّ العالمين، إذ يُقال لهميا أهلَ الجنةِ فيقولونَ لَبَّيْكَ رَبَّنَا وَسَعْدَيْكَ وَالْخَيْرُ كُلُّهُ فِي يَدَيْكَ فَيَقُولُ: هَلْ رَضِيتُمْ؟ فَيَقُولُونَ: وَمَا لَنَا لَا نَرْضَى يَا رَبِّ وَقَدْ أَعْطَيْتَنَا مَا لَمْ تُعْطِ أَحَدًا مِنْ خَلْقِكَ؟ فَيَقُولُ أَلَا أُعْطِيكُمْ أَفْضَلَ مِنْ ذَلِكَ؟ فَيَقُولُونَ: يَا رَبِّ وَأَيُّ شَيْءٍ أَفْضَلُ مِنْ ذَلِكَ؟ فَيَقُولُ: أُحِلُّ عَلَيْكُمْ رِضْوَانِي فَلَا أَسْخَطُ عَلَيْكُمْ بَعْدَهُ أَبَدًا”، والفرح الحقيقيّ هو الكامن في تقوى الله-تعالى- في السرّ والعلانية في البأساء والضرّاء، والرّضا التّام والتّسليم بالقضاء والقدر حُلوه ومُرّه خيره وشرّه.

خطبة مؤثرة عن عيد الفطر

بعد الحمد والثناء لله عز وجل، والصلاة والسلام على سيد الخلق محمد صلى الله عليه، يبدأ الشيخ صالح الفوزان حفظه الله خطبته بالآتي:

موضوع الخطبة

إنّ المُسلم الحقّ هو الذي يُسارع في فعل الخيرات، وفي ابتعاء مرضات الله في كُلّ أقواله وأفعاله، ولا يلتفت إلى مخلوقٍ، ولا يبتغي إلا وجه الله، والتّقوى هي خير الزّاد الذي يتزوّد به المرء في حياته، وإذا لم يتزوّد المرء من تقوى الله كانت حياته تعيسة لا يُرجى منها شيءٌ، ورمضان هي فُرصة المرء الكُبرى ليُحقّق ذلك، وليس الأمر مُقتصرًا على رمضان فقط، وإنّما يتعدّاه إلى غيره من الشّهور والأيام؛ حتى يكمُل عند المرء الجانب الإيمانيّ الذي يرتقي بحياة الإنسان إلى أعلى درجات الرّقيّ والسّموّ، فمن اتّخذ الله وكيله؛ حظى بالفوز العظيم.

خطبة عيد الفطر مكتوبة للشيخ محمد حسان 2021

إنّ الحمد لله -تعالى- نحمدُه ونستعينه ونستغفره ونستهديه، ونعوذ بالله من شُرُور أنفسنا ومن سيّئات أعمالنا، إنّه من يهده الله فلا مُضلّ له، ومن يُضلل فلا هادي له، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، زيّن قُلُوب أوليائه بأنوار الوٍفاق، وسقى أسرار أحبائه شرابًا لذيذ المذاق، وألزم قُلُوب الخائفين الوجل والإفاق، فلا يدري الإنسان في أي الطريقين يُساق، فإن شاء فبفضله، وإن شاء فبعدله ولا اعتراض على الملك الخلّاق، وأشهد أن مُحمّدًا عبدُه ورسُولُه وصفيّه من خلقه وحبيبه، بلّغ الرّسالة، وأدّى الأمانة، ونصح الأُمّة؛ فكشف الله به الغُمّة، الله أكبر الله أكبر الله أكبر ولله الحمد، وبعد:

موضوع الخطبة

فها نحن الآن نُودّع شهر الخيرات والبركات شهر القرآن الذي فضّله الله -عزّ وجلّ- على جميع الشُّهور والأيام، ونرجو أن نكون من عُتقاء هذا الشّهر الفضيل من النّيران، وأن نكون من الّذين يدخُلُون الجنّة من باب الريّان، فعنْ سَهْلٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، قَالَ:” إِنَّ فِي الجَنَّةِ بَابًا يُقَالُ لَهُ الرَّيَّانُ، يَدْخُلُ مِنْهُ الصَّائِمُونَ يَوْمَ القِيَامَةِ، لاَ يَدْخُلُ مِنْهُ أَحَدٌ غَيْرُهُمْ، يُقَالُ: أَيْنَ الصَّائِمُونَ؟ فَيَقُومُونَ لاَ يَدْخُلُ مِنْهُ أَحَدٌ غَيْرُهُمْ، فَإِذَا دَخَلُوا أُغْلِقَ فَلَمْ يَدْخُلْ مِنْهُ أَحَدٌ “، ففرحنا اليوم ليس في ليس الجديد وبالتّباهي بالمراسم وغيرها لا، وإنّما فرحنا الحقيقيّ هو أنّ الله قد منّ علينا وصُمنا نهار رمضان وقُمنا ليله، ووفقنا الله لعبادته حقّ العبادة في هذا الشّهر، ففرحة العيد لا تكمن في المظاهر وإنّما أساسها هو أن يخاف من يوم الوعيد، فيجب على المرء أن يكون رمضان هو الدفعة الحقيقيّة لا ستكال حياته الإيمانيّة على أتمّ وجه وأكمله.

أجمل خطبة مختصرة عيد فطر 2021-1442

الحمدُ لله الذي أنزل على عبده الكتاب ولم يجعل له عوجًا، الحمدُ لله الذي نزّل الفُرقان على عبده ليكُون للعالمين نذيرًا، وأشهد أن لا معبود بحقٍّ إلا إله واحدٌ له المُلك وله الحمد يُحيي ويُميت وهو على كُلّ شيءٍ قدير، وأشهدُ أن محمدًا رسُول الله أرسله ربّه ليُخرج النّاس من ظُلمات الكُفر إلى نور الإسلام، وبعد:

موضوع الخطبة

فإنّ عيد الفطر هو أحد عيدين يحتفل بهما المُسلمون في مشارق الأرض ومغاربها، فالعيدُ الأول هو الفطر والذي يعقُب شهر رمضان المُبارك، وفيه يفرح الصّائمون بأن وفّقهم الله لإتمام الصّيام والقيام، فالصّوم جُنّة، وإذا كان الصوم هو إمساكٌ عن شهوتي الفرج والبطن من طُلُوع الفجر إلى غُرُوب الشّمس، فإنّ على المرء أن يمتنع عن لذّاته الفانية التي لذّتها وقتيّة، وأن يكون رمضان هو نُقطة تحوّلٍ له في حياته القادمة، وأن يكون رمضان بمثابة المكان الذي يتزوّد فيه المسلم بالطّاقة التي تُساعده على مُداومة المسير في مرضات الله وخشيته.

خطبة عيد عن عهد رمضان 1442-2021

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على سيّد الخلق وأشرف المرسلين، فالحمد لله كما ينبغي لجلال وجهه وعظيم سلطانه، أمّا بعد:

موضوع الخطبة

كل عام وأنتم بخير، وبارك الله بتلك الوجوه المستبشرة بنعمة من الله وفضل، وقد خرجنا من شهر عظيم عاهدنا الله فيه على الطاعة، وعلى عمل الخيرات والنهي عن المنكرات، وعلى قراءة القرآن فهو الشهر الذي حمل رسالة القرآن وحمل رسالة الإسلام، فتضاعفت به الحسنات وتسابق السلف الصالح في تسجيل أسماءهم على أبواب الجنّات، فالله الله في القرآن بعد رمضان، قال تعالى في كتابه: شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنْزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ.

فالحسنة بعشرة امثالها والله يضاعف لمن يشاء، ومن الأمور المستحبة أن يعتكف الإنسان في المسجد ويقوم على الصلاة وقراءة القران، وفي ذلك الخير العظيم، وتهذيب الروح والنفس، وتعلّم آداب وعلم وفقه الدين، فلا تعيدوا المصاحف إلى خزنتها بعد رمضان ولا تتخلوا عن الساعات التي خصصتموها لقراءة القرآن في شهر الخير والرحمة، أّيها الأخوة المؤمنون صلوا وسلموا على رسول الله، واذكروا الله يذكركم، واشكروه على نعمه تزدادوا منها، والحمد لله رب العالمين

شاهد أيضًا: صلاة العيد كم ركعه

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية المقال الذي تناولنا فيه خطبة العيد مكتوبة مختصرة وانتقلنا عبر سطور المقال لسرد خطبة للشيخ محمد حسان وخطبه للشيخ صالح الفوزان-حفظهما الله- عن عيد الفطر، وأجمل الادعية التي تقال ما بعد خطبة العيد.

331 مشاهدة