سبب مقتل نيرة اشرف

كتابة محمد سليمان -
سبب مقتل نيرة اشرف

سبب مقتل نيرة اشرف، نيرة الشابة الجامعية البالغة من العمر 21 عامًا التي ضجت مواقع التواصل الاجتماعي باسمها في الساعات الأخيرة، بسبب الفعل الإجرامي الذي أقدم عليه شاب معها في الجامعة، وتم تداول العديد من الصور والفيديوهات الموثقة لهذه الحادثة المروعة، فما هو سبب هذه الجريمة؟ ومن القاتل؟ وما تفاصيل هذه الجريمة؟ كل هذا وأكثر سنتعرف عليه من خلال سطور هذا المقال من موقع محتويات.

سبب مقتل نيرة اشرف

ما زالت أخبار جريمة قتل الشابة نيرة أشرف تجتاح جميع مواقع التواصل، وكثرت التساؤلات عن أسباب هذه الجريمة وتفاصيلها، والتي حدثت في يوم الاثنين الواقع في العشرين من شهر حزيران أمام جامعة المنصورة التي تدرس بها الضحية، على يد زميل لها في نفس الجامعة يدعى محمد عادل، وقد كان على معرفة سابقة بها، حيث أكدت المصادر أن الشاب سابقًا قام بطلب يدها، لكنها رفضته عدة مرات مما جعله يرسل لها رسائل تهديد من بعد ذلك، وانتهت محاولات التهديد كلها بإقدامه على قتلها أمام مبنى جامعة المنصورة على مرأى الناس أجمع، ومن الواضح أن الفعل عن سابق الإصرار والتصميم حيث حدثت مشادة كلامية بين القاتل والضحية انتهت بطعنها عدة طعنات في أنحاء مختلفة من جسمها وذبحها؛ مما أدى إلى موتها على الفور في الشارع.

 

السيرة الذاتية لنيرة أشرف

كان للناس العديد من الأسئلة حول هذه الفتاة وقصتها التي انتشرت بشكل كبير، ومن خلال هذه المعلومات سنتحدث عن هذه الشابة وحياتها العائلية والجامعية بشكل مفصل:

  • الاسم الكامل: نيرة أشرف أحمد عبد القادر.
  • العمر: 21 عامًا.
  • تاريخ الميلاد: غير معروف بدقة، ولكنها من مواليد عام 2001-2002.
  • المؤهلات العلمية: كلية الآداب طالبة في السنة الثالثة.
  • الديانة: الإسلامية.
  • مكان الإقامة: محافظة الغربية الواقعة في جمهورية مصر.
  • تاريخ الوفاة: العشرون من شهر حزيران عام 2022.
  • سبب الوفاة: مقتلها على يد أحد زملائها.

شاهد أيضًا:كم عمر نيرة اشرف طالبة المنصورة

نيرة أشرف طالبة جامعة المنصورة

تدرس الشابة نيرة في السنة الثالثة في كلية الآداب في جامعة المنصورة، والتي عرفت بين جميع معارفها وزملائها بتفوقها في دراستها وأخلاقها العالية، فقد كانت فتاة هادئة الطبع ومحبةً كما تذكرها الجميع، واتسمت بخجلها الكبير وتواضعها فهي تنتمي لعائلة ميسورة الحال حيث يعمل والدها مدرساً في إحدى المدارس في محافظة الغربية إضافةً لأعمال خاصة في فترة ما بعد الظهر لإعالة عائلته وتتكون عائلتها من الأب أحمد عبد القادر وأمها مدبرة المنزل ولديها شقيقتان وهي الأكبر بينهم سنًا.

حادثة مقتل نيرة أشرف

كان يوم الاثنين كأي يومٍ عادي بالنسبة لنيرة ذهبت للدوام في جامعتها كما هي العادة، وكانت نيرة قد انتقلت لفترة مؤقتة للعيش في محافظة الدقهلية من أجل القرب من الجامعة وسهولة الوصول لها، بعد أن وصلت نيرة إلى جامعة المنصورة التي تدرس بها التقت بزميلها الشاب محمد عادل، وحدثت مشادة كلامية بينهما، فقد كان يرسل لها الكثير من رسائل التهديد بسبب رفضها له؛ مما جعله ينفجر غضبًا ويطعنها عدة طعنات قوية آخرها كانت في رقبتها وذبحها بسكين كان يحملها أدت إلى وفاتها على الفور لكن الناس التي اجتمعت حول هذا المظهر المروع أمسكوا به وضربوه وسلموه للقوى الأمنية حتى تتم معاقبته على هذا الفعل الشنيع، الفعل الذي جعل جامعة المنصورة تهتز من الحزن على هذه الشابة.

شاهد أيضًا:من هو قاتل طالبة المنصورة

وفي الختام نكون قد تعرفنا على سبب مقتل نيرة اشرف،  الشابة الخلوقة إضافةً لتفاصيل عن حياتها ومن هو المجرم الذي قام بهذا العمل وما الأحداث التي جرت بالتفصيل.

0 مشاهدة