ماهو مرض adhd وأسبابه وأعراضه وكيفية علاجه

كتابة يسرى - تاريخ الكتابة: 19 يونيو 2021 , 16:06
ماهو مرض adhd وأسبابه وأعراضه وكيفية علاجه

ماهو مرض adhd ؟، حيث أن هذا المرض شائع في مرحلة الطفولة والشباب، وهو يسمى أيضًا مرض فرط الحركة ونقص الانتباه، وكثيرًا ما يسأل الناس عن طبيعة هذا المرض والأسباب التي تؤدي إلى الإصابة به، وكذلك أعراضه، وفي السطور القادمة سوف نتحدث عن إجابة هذا السؤال وسنتعرف على هذا المرض وأسبابه وأعراضه ومضاعفاته وكيفية علاجه والعديد من المعلومات الأخرى عن هذا المرض بشئٍ من التفصيل.

ماهو مرض adhd

يُعد اضطراب نقص الانتباه مع فرط النشاط (ADHD) أحد أكثر الاضطرابات شيوعًا بين الأطفال والشباب، إنه اضطراب يؤثر على مدى الانتباه والتركيز ويمكن أن يؤثر أيضًا على مدى اندفاع الشخص ونشاطه، حيث يكون معظم الأطفال في بعض الأحيان مشتتين أو مندفعين أو نشطين للغاية، قد يكون لديهم اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه إذا حدثت مثل هذه السلوكيات بشكل متكرر وكانت أكثر حدة مما يعتبر متوسطًا بين الأطفال من نفس العمر أو مستوى النمو، أظهرت الدراسات أن معدلات مختلفة من اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه بين الأطفال تتراوح بين واحد في المائة إلى 13 في المائة، ويعد اضطراب نقص الانتباه مع فرط النشاط أكثر شيوعًا بين الصبيان من ثلاث إلى أربع مرات أكثر من الفتيات.[1]

شاهد أيضًا: اعراض فرط الحركة عند الاطفال .. أشهر 7 علامة على فرط الحركة

أسباب مرض ADHD

في حين لا يوجد إجماع حول الأسباب الدقيقة لاضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه، يُعتقد أن السبب الأكثر وضوحًا هو الجينات، فالأطفال الذين يولدون في أسر يوجد بها تاريخ من اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه هم أكثر عرضة للإصابة باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه من الأطفال الذين لا يوجد لديهم تاريخ عائلي للإصابة باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه، كما يمكن أن يكون هناك بعض الأسباب الأخرى التي تؤدي إلى الإصابة بهذا المرض ومن أهم هذه الأسباب ما يلي:[1]

  • التعرض لمشاكل خلال فترة الحمل مثل نقص نسبة الأكسجين في الدم.
  • نقص وزن المولود عند الولادة.
  • التعرض للتسمم بالمعادن.
  • تغير في بنية دماغ الطفل.
  • تدخين الأم خلال فترة الحمل.

أعراض مرض ADHD

يسبب مرض ADHD أو فرط الحركة ونقص الانتباه العديد من الأعراض ومن أهم هذه الأعراض ما يلي:[1]

  • عدم القدرة على التركيز والانتباه.
  • عدم الانتباه إلى التفاصيل.
  • ارتكاب أخطاء متهورة في العمل المدرسي أو الأنشطة الأخرى.
  • وجود مشاكل في التركيز على العمل أو الأنشطة.
  • عدم الاستماع أثناء التحدث إليه.
  • عدم اتباع التعليمات أو إنجاز المهام.
  • مواجهة صعوبة في تنظيم المهام.
  • كثرة النسيان.
  • عدم حب القيام بالمهام التي تتطلب التفكير المستمر.
  • فقدان وإضاعة الأشياء بسهولة.
  • صرف الانتباه بسهولة.
  • سلوكيات مفرطة النشاط.
  • ترك المقعد عند الحاجة إلى الجلوس ساكنًا.
  • إيجاد صعوبة في اللعب بهدوء.
  • الحركة المستمرة.
  • التحدث بشكل مفرط.
  • السلوكيات الانفعالية.
  • مقاطعة محادثات الآخرين والتطفل عليها.

تشخيص مرض ADHD

اضطراب نقص الانتباه مع فرط النشاط هو اضطراب السلوك الأكثر شيوعًا في الطفولة، فعادةً ما يحدد طبيب الأطفال أو طبيب الأطفال النفسي أو أخصائي الصحة العقلية المؤهل اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه عند الأطفال عن طريق ملاحظة بعض السلوكيات، يساهم التاريخ التفصيلي لسلوك الطفل من الآباء والمعلمين وملاحظات سلوك الطفل والاختبارات النفسية التربوية في تشخيص اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه، ونظرًا لأن اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه عبارة عن مجموعة من الأعراض، فإن التشخيص يعتمد على تقييم النتائج من عدة مصادر مختلفة بما في ذلك الاختبارات البدنية والعصبية والنفسية، ويمكن استخدام اختبارات معينة لاستبعاد حالات أخرى ويمكن استخدام بعضها لاختبار الذكاء ومجموعات مهارات معينة.[2]

كيفية علاج مرض ADHD

تشمل العلاجات الرئيسية لعلاج الأطفال المصابين باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه دعم الوالدين والعمل على التدريب السلوكي، والتعامل المناسب مع حالته في المدرسة، وكذلك الأدوية وفي السطور القادمة سوف نتحدث عن كيفية علاج اضطراب زيادة الحركة ونقص الانتباه بشئٍ من التفصيل.[2]

العلاج بالأدوية

يمكن تناول الأدوية المنشطة لعلاج فرط الحركة ونقص الانتباه حيث تستخدم هذه الأدوية لقدرتها على موازنة المواد الكيميائية في الدماغ التي تمنع الطفل من الحفاظ على الانتباه والسيطرة على النبضات، إنها تساعد في تحفيز أو مساعدة الدماغ على التركيز ويمكن استخدامها لتقليل الخصائص الرئيسية لاضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه، ويمكن أيضًا إعطاء الأدوية المضادة للاكتئاب للأطفال والمراهقين المصابين باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه للمساعدة في تحسين الانتباه مع تقليل العدوانية والقلق والاكتئاب.[2]

العلاج النفسي

قد تكون تربية الأطفال المصابين باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه أمرًا صعبًا ويمكن أن يمثل تحديات تخلق ضغوطًا داخل الأسرة، كن يمكن أن تساعد مهارات إدارة السلوك للآباء في تقليل التوتر لجميع أفراد الأسرة، عادةً ما يتم التدريب على مهارات إدارة السلوك للآباء والأمهات في إطار مجموعة تشجع على دعم الوالدين للآباء.[2]

الوقاية من مرضADHD

التدابير الوقائية لتقليل حدوث اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه لدى الأطفال غير معروفة في هذا الوقت، ومع ذلك فإن الاكتشاف المبكر للمرض والتدخل الطبي يمكن أن يقلل من شدة الأعراض ويقلل من تداخل الأعراض السلوكية على الأداء المدرسي، ويعزز النمو الطبيعي للطفل وتطوره ويحسن نوعية الحياة التي يعيشها الأطفال أو المراهقون المصابون باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه.[2]

شاهد أيضًا: ما هو فرط الحركة ؟ وكيفية علاج فرط الحركة ونقص الانتباه

ختامًا نكون قد أجبنا على سؤال ماهو مرض adhd؟، كما تعرفنا على بعض الأعراض التي يسببها هذا المرض وكذلك كيفية علاجه بالإدارة والعلاج النفسي بشئٍ من التفصيل.

المراجع

  1. ^ Camh.com , Attention Deficit Hyperactivity Disorder (ADHD) , 19/6/2021
  2. ^ John's hopkings medicine.com , Attention-Deficit / Hyperactivity Disorder (ADHD) in Children , 19/6/2021
133 مشاهدة