ما هي الزائدة الدودية

ما هي الزائدة الدودية

ما هي الزائدة الدودية؟ وما هي أهم أعراضها وطرق علاجها، يعتبر التهاب الزائدة الدودية من الاضطرابات الشائعة في مختلف الأعمار والأجناس حيث تتظاهر بمجموعة من الأعراض والعلامات التي تدفع المريض لمراجعة الطبيب بأسرع ما يمكن، وسيتم تقديم بعض المعلومات المتعلقة بالزائدة الدودية في المقال التالي من موقع محتويات، وذلك في السطور القادمة.

ما هي الزائدة الدودية

تعرف الزائدة الدودية (Appendix) بأنها عبارة عن نتوء صغير بطول 10 سم عند التقاء الأمعاء الدقيقة بالأمعاء الغليظة، إذ تقع تمامًا قرب منطقة الأعور في الجهة اليمنى من البطن، تتكون الزائدة بشكل أساسي من نسيج لمفاوي؛ مما جعل البعض يعتقد بأن لها فائدة مناعية ودوراً في حماية الجسم من الأمراض والعوامل المختلفة، ولكن ذلك لم يتم إثباته بدليل حتى الآن، يمكن أن تتعرض الزائدة للالتهاب، فيزداد حجمها وتسبب أعراض مبرحة، وقد تنفجر في بعض الحالات، وبالتالي يجب عدم إهمال الحالة واستشارة الطبيب على الفور.[1]

شاهد أيضًا: ما هو المصران الأعور

ما أسباب التهاب الزائدة الدودية

بعد الإجابة عن سؤال ما هي الزائدة الدودية سيتم التطرق إلى أهم الأسباب التي تؤدي إلى تضخمها والتهابها، ومن الجدير بأن الذكر بأنه لكل عمر معين وحالة مرضية محددة أسبابها الخاصة وعوامل الخطورة المتعلقة بها، ومن هذه الأسباب:[2]

  • وصول العوامل الممرضة المختلفة كالجراثيم أو الفيروسات أو الطفيليات إلى الزائدة عن طريق الأمعاء أو الدم.
  • انسداد لمعة الزائدة ببذور الفواكه التي تتراكم داخلها بشكل تدريجي حتى تصل إلى حجم كبير فتسبب التهابها.
  • انسداد لمعة الزائدة بكتلة براز قاسية، ويمكن القول بأن هذه الحالة شائعة لدى الأشخاص الذين يعانون من الإمساك المزمن.
  • الأورام الحميدة أو الخبيثة ذات الحجم الكبير التي قد تضغط على الزائدة وتسبب انسدادها والتهابها.
  • الرضوض الخارجية على البطن، ويعتبر ذلك من الأسباب الشائعة لالتهاب الزائدة لدى الأطفال والمراهقين.

أعراض الزائدة الدودية

في سياق الإجابة عن سؤال ما هي الزائدة الدودية سيتم ذكر مجموعة من الأعراض المميزة للحالة المرضية السابقة، إذ تتصف أعراض التهاب الزائدة بأنها صارخة وشديدة تدفع بصاحبها إلى مراجعة الطبيب بشكل إسعافي وسريع، ومن أهمها:[3]

  • ألم شديد البطن حيث يبدأ الألم عادةً في المنطقة حول السرة، ثم ينتقل بعد ساعات ليتركّز في الجانب السفلي الأيمن من البطن.
  • الغثيان والإقياء الذي يلي الألم البطني، ومن الملاحظ بأن الحالة العامة للمريض تتدهور بعد الإقياء.
  • فقدان الشهية للطعام حيث يرفض المريض تناول أي صنف غذائي، وقد يتجنب شرب الماء في بعض الحالات.
  • تغير عادات التغوط، إذ يعاني 75% من المرضى من إمساك متوسط إلى شديد.
  • ارتفاع معتدل في درجة الحرارة، إذ لا تتجاوز 38.5 درجة مئوية إلى في الحالات الشديدة.
  • التعب والوهن حيث يفقد المريض القدرة على القيام بالأعمال اليومية المعتادة التي لا تتطلب إلا جهداً قليلاً.
  • الشحوب وتغير اللون، فتبدو هيئة السقم والألم على وجه المريض مباشرةً عند رؤيته.
  • انتفاخ بطن المريض وغياب أصوات الأمعاء عند إصغائه، وينتج ذلك عن الحالة الالتهابية داخل البطن.

شاهد أيضًا: الفرق بين ألم الزائدة والمبيض

ما هو علاج التهاب الزائدة الدودية

بعد الإجابة عن سؤال ما هي الزائدة الدودية والتطرق إلى أهم الأسباب والأعراض المرافقة لها، سيتم ذكر التدابير العلاجية المناسبة عند الإصابة بالتهاب الزائدة الدودية كما يلي:[4]

  • نقل المريض إلى المشفى لتسكين ألمه وتسريب المحاليل الملحية التي تساعد على تحسين حالته العامة.
  • البدء بإعطاء الصادات الحيوية الوريدية لفترة قصيرة يحددها الطبيب بناءً على حالة المريض والمضاعفات الموجودة لديه.
  • الاستئصال الجراحي للزائدة الملتهبة التي تعتبر من الحالات الجراحية المستعجلة في 95% من الحالات.

شاهد أيضًا: اعراض الزائدة عند النساء وطرق علاجها بالتفصيل

علاج الزائدة الدودية بدون جراحة

سيتم التطرق إلى كيفية علاج الزائدة الدودية بدون جراحة، إذ يجب التنويه بأنه فقط حوالي 5% من حالات التهاب الزائدة يمكن علاجه بطريقة محافظة بعيدًا عن الجراحة، ويتم اتخاذ هذا القرار من قبل طبيب مختص وذي خبرة، ويتم ذلك من خلال إعطاء المريض المضادات الحيوية الوريدية أو الفموية في الحالات البسيطة، وهنا يجب مراقبة مريض التهاب الزائدة بحذر ونقله إلى المشفى مباشرةً في حال تكرر الأعراض أو زيادة شدتها.

هل الزائدة الدودية خطيرة

يتساءل الكثير حول خطورة التهاب الزائدة الدودية والمضاعفات الناتجة عنها، يُعرف هذا التهاب بأنه من الاضطرابات الخطيرة التي قد تودي بحياة المريض في حال الإهمال وسوء التدبير؛ نظرًا للمضاعفات المتعددة التي قد تنتج عن الحالة مثل:

  • انفجار الزائدة الملتهبة بسبب توسعها وترقق جدارها إلى درجة كبيرة، فتخرج العوامل الممرضة منها وتغزو جوف البطن.
  • التهاب الصفاق (غطاء نسيجي يحيط بأعضاء جوف البطن)، الذي يعتبر من المضاعفات الخطيرة التي قد تودي بحياة المريض خلال ساعات.
  • خراج الزائدة الذي يعتبر من الحالات الالتهابية الشديدة، فيعاني المريض من ارتفاع شديد في درجة الحرارة بالإضافة إلى تدهور واضح في الحالة الصحية.
  • انسداد الأمعاء الشللي بسبب الالتهاب الموجود في جوف البطن، وبالتالي يعاني المريض من الإمساك الشديد والانتفاخ المؤلم.

وهنا ينتهي المقال حيث تمت الإجابة عن سؤال ما هي الزائدة الدودية، كما تم التطرق إلى أسباب التهابها وأهم أعرضاها، وأخيرًا تم ذكر كيفية علاج التهاب الزائدة الدودية ومدى خطورتها.

المراجع

  1. ^ my.clevelandclinic.org , Appendicitis , 04/08/2022
  2. ^ mayoclinic.org , Appendicitis , 04/08/2022
  3. ^ nhs.uk , Appendicitis , 04/08/2022
  4. ^ hopkinsmedicine.org , Appendicitis , 04/08/2022
32 مشاهدة