ما الفرق بين مفهوم العبادة الشرعي والمفهوم السائد عند الناس

ما الفرق بين مفهوم العبادة الشرعي والمفهوم السائد عند الناس

ما الفرق بين مفهوم العبادة الشرعي والمفهوم السائد عند الناس ، ومعلومٌ أنَّ الغاية من خلقِ النَّاس هي عبادةُ الله -عزَّ وجلَّ- فما معنى العبادةِ شرعًا؟ وما معنى العبادة عند النَّاس؟ وما الفرقُ بينهما؟ وما هي أنواعُ العبادةِ؟ وما خصائصها؟ كلُّ هذه الأسئلة سيجد القارئ الإجابةَ عليه في هذا المقال.

ما الفرق بين مفهوم العبادة الشرعي والمفهوم السائد عند الناس

إنَّ العبادةَ بالمعنى الشرعي هي اسمٌ جامعٌ لكلِّ ما يحبُّه الله -عزَّ وجلَّ- من الأقوال والأفعال الظاهرة والباطنة، بينما في المفهومُ السائد عند النَّاس، هي الأفعال الظاهرةِ التي فرضها الله -عزَّ وجلَّ- على المسلمينَ مثل الصلاةِ والصيامَ والزكاةِ والحجِّ، وبناءً على ذلك فإنَّه لا فرقَ كبيرٍ بين المعنيينِ، إلَّا أنَّ المعنى الشرعيِّ شاملًا لكلِّ شيءٍ والمعنى الثاني شامل العباداتِ الظاهرة.

شاهد أيضًا: صرف نوع من انواع العبادة لغير الله

أنواع العبادة في الإسلام

بعد أن تمَّ بيان الفرقُ بين مفهومِ العبادةِ الشرعيِّ والمفهوم السائد عن الناس، فإنَّه سيتمُّ في هذه الفقرةِ بيانُ أنواعِ العباداتِ في الإسلامِ، وفيما يأتي ذلك:[1]

  • العبادةُ القلبيةُ: ويشمل هذا النوع من العبادةِ، كلَّ ما يعتقده المسلمَ في قلبه، وتتمثل في خشيةِ الله والتوكلَ عليهِ، وحبَّه والرجاءُ به.
  • العبادةُ البدنية: وهي كلُّ ما فعلٍ يقومُ به المسلمَ ببدنه، مثل الصلاةِ والحجِّ.
  • العبادةُ القولية: وهي كلُّ عبادةٍ يقوم بها المسلمُ من خلالِ لسانه، مثل الذكرِ والدعاء، وتلاوةَ القرآنِ الكريمِ، والدعوةُ إلى اللهِ -عزَّ وجلَّ- والأمرُ بالمعروفِ والنهي عن المنكر.
  • العبادةُ المالية: وتتمثل بالمال الذي يصرفه المسلمَ بنية التقرِّب إلى الله -عزَّ وجلَّ- مثل الزكاةِ والصدقة.

شاهد أيضًا: شروط قبول العبادة النفي والاثبات

خصائص العبادة في الإسلام

إنَّ للعبادةِ عددٌ من الخصائص، وفي هذه الفقرة من مقال ما الفرق بين مفهوم العبادة الشرعي والمفهوم السائد عند الناس، وفيما يأتي ذكرها:

  • أنَّ العبادةَ يسيرة: ويدلُّ على هذه الخصيصة قول الله تعالى: {مَا يُرِيدُ اللَّـهُ لِيَجْعَلَ عَلَيْكُم مِّنْ حَرَجٍ}،[2] والذي يبيِّن فيه أنَّ العبادةَ والدينَ الذي ارتضاه للمسلمينَ يسيرٌ وليس عسير.
  • أنَّ العبادة شاملة لكلِّ المجالات: وما يدلُّ على ذلك التنويع الموجود في العبادات، فتجد في الشرع الحنيف عبادةٌ مالية، وعبادات قلبية، وعبادات بدنية، وأنَّها لم تقتصر على نوعٍ واحد.

شاهد أيضًا: كيف تحقق العبادة الخضوع والانقياد لله تعالى

وبذلك تمَّ الوصول إلى ختام هذا المقال، والذي يحمل عنوان ما الفرق بين مفهوم العبادة الشرعي والمفهوم السائد عند الناس ، وفيه تمَّ بيانُ أنَّ العبادةَ بالمعنى الشرعيِّ شاملًا لكلِّ فعلٍ يقوم به المسلمَ بنية التقرُّب إلى الله، بينما العبادةُ بالمعنى السائدَ هو الأفعال التي يقومُ بها المسلمَ بنيةِ القرب من الله، كما تمَّ بيان أنواعِ وخصائص العبادةِ.

المراجع

  1. ^ alukah.net , أنواع العبادة في الإسلام
  2. ^ المائدة: 6
146 مشاهدة