ما حكم الاعتكاف واين محله

كتابة اية محمد - تاريخ الكتابة: 18 يناير 2021 , 20:01
ما حكم الاعتكاف واين محله

ما حكم الاعتكاف واين محله ؟ الاعتكاف هو واحدة من العبادات التي تساعد المرء على التقرب إلى الله بشكل نقي واصفي وخالص لوجهه تعالى، مع الاعتكاف والابتعاد عن الناس أجمعين، ولكل عبادة من عبادات دين الإسلام شروط وأحكام على كل مسلم تعلمها، وفي هذا المقال سنتعرف على ماهو الاعتكاف، وما حكم الاعتكاف واين محله، وماهي شروط الاعتكاف.

ما هو الاعتكاف

الاعتكاف هو أحد السنن التي وردت عن رسول الله صلّى الله عليه وسلّم، وهي عبارة عن القيام بلزوم المسجد بهدف التفرّغ التام لأداء العبادات، وقصد طاعة الله عزّ وجل، بالصلاة والاستغفار والدعاء والصيام والاكثار من الذكر وقراءة القرآن، ولا يُشترط أن تكون في الليل أو النهار، كما لا يُشترط لها وقت فيمكن أن تكوم يومًا أو أيامًا، أو ساعة أو ساعات، أو ليلة أو ليالي[1].

ما حكم الاعتكاف واين محله

الاعتكاف هو كغيره من العبادات، له شروطه وأحكامه والمكان الذي يجب أن تقام به، وفيما يلي سنتعرّف على  حكم الاعتكاف وأين محله

حكم الاعتكاف

الاعتكاف هو سنّة من السنن التي وردت عن رسول الله-صلّى الله عليه وسلّم-وهو سنّة للرجال والنساء، فقد ورد عنه-صلّى الله عليه وسلّم- أنّه اعتكف وحده، واعتكف بعض نساءه معه، وكان يعتكف في العشر الأخيرة من رمضان، وفي العشر الأولى من شوال، فإن الاعتكاف يُستحب في هذه الأوقات، ولا يُشترط الصوم مع الاعتكاف ولكنّه يُستحب، كما لا حرج للمعتكف أن يزوره بعض الأشخاص، لما ورد عن رسول الله-صلّى الله عليه وسلّم-أنه كان يزوره بعض أصحابه عند الاعتكاف، كما كانت بعض نسائه تزورع عند الاعتكاف، ويتحدّثن معه، فمرّة زارته صفيّة-رضي الله عنها- فلمّا همّت بالقيام قام معها رسول الله-صلّى الله عليه وسلم-إلى باب المسجد،وهذا ما يدل على حُسن خلق الرسول-صلّى الله عليه وسلّم-وحُسن تعامله مع نسائه.

أين محل الاعتكاف

كان رسول الله-صلّى الله عليه وسلّم-يعتكف في المسجد، لذا فإن محل الاعتكاف يُستحب أن يكون في المسجد، كما يُفضل أن يأخذ المعتكف زاوية في المسجد ويخصصها لاعتكافه، كما ورد عن رسول الله-صلّى الله عليه وسلّم-أنَّه كان يهم للاعتكاف بعد صلاة الفجر في اليوم الحادي والعشرين منرمضان إلى أن تنتهي العشر الأخيرة منه، ولا حرج على الإنسان أن يقطعها، إلا إذا كان هذا الاعتكاف نذرًا، والله أعلم[2].

شاهد أيضًا: الفرق بين الاعتكاف والعكوف

شروط الاعتكاف

إنّ للاعتكاف شروط على المرء لتكون عبادته صالحة، وخالية من الأخطاء بإذنه تعالى،ان يراعيها وينتبه لها:[3]

  • يُستحب ان يكون الاعتكاف في رمضان، لما ورد عن رسول الله صلّى الله عليه وسلّم أنّه اعتكف في رمضان.
  • لا حرج للمسلم إذا اعتكف أن يخرج ليقضي حاجته، أو يتوضأ.
  • يُفضل للمعتكف أن يجلس في زاوية، أو مكان معيّن في المسجد يخصصه للاعتكاف والعبادة.
  • يُفضل أن يكون الاعتكاف ضمن المسجد، إذا كان ذلك متيسرًا، وإذا لم يتيسر ذلك للمؤمن فلا حرج في ذلك.
  • لا حرج للمؤمن إذا أراد أن يعتكف خمسة أيام مثلًا، أن يخرج من اعتكافه قبل انقضاء المدة كاملة، لغن الاعتكاف هو من السنّة وليس فرضًا لازمًا، إلا غذا كان الاعتكاف نذرًا قد نذره الشخص، والله تعالى أعلم.

يسعى الإنسان في حياته، إلى إرضاء الله، بقصد وجهه الكريم، عن طريق العبادات والذكر والأعمال الصالحة، والاعتكاف هو من العبادات التي تقرّب المرء من الله سبحانه وتعالى، وتنير قلبه بالإيمان، وتفسح له المجال للتّفكر والتّعبد في خلوة مع الله، بعيدًا عن الناس، وفي ما سبق تعرّفنا على ماهو الاعتكاف، وما حكم الاعتكاف واين محله، وماهي شروط الاعتكاف.

المراجع

  1. ^ binbaz.org.sa , ما هو الاعتكاف وهل له وقت معين , 18-1-2021
  2. ^ binbaz.org.sa , محل الاعتكاف ووقته وحكم قطعه , 18-1-2021
  3. ^ binbaz.org.sa , شروط الاعتكاف وحكم خروج المعتكف , 18-1-2021
535 مشاهدة