متى يبدأ مفعول التحاميل المهبلية

كتابة يسرى ياسر -
متى يبدأ مفعول التحاميل المهبلية

متى يبدأ مفعول التحاميل المهبلية ؟، حيث تعتبر التحاميل من أكثر أنواع الأدوية التي تستخدم في الكثير من الأمراض التي تخص النساء كما أنها تساعد في القضاء على العديد من أنواع الفطريات، وفي السطور القادمة سوف نتحدث عن إجابة هذا السؤال كما سنتعرف على أهم المعلومات عن التحاميل المهبلية وطريقة استخدامها وأهم الآثار الجانبية لها والعديد من المعلومات الأخرى عن هذا الموضوع بشيءٍ من التفصيل.

ما هي التحاميل المهبلية

تعتبر التحاميل المهبلية شكل من أشكال الأدوية التي تستخدم للوضع المباشر في فتحة المهبل وهي تكون عبارة عن مادة صلبة بيضاوية الشكل وتحتوي على المادة الفعالة، ويتم وضعها في المهبل من أجل سهولة وصول هذه المادة إلى مجرى الدم بشكل مباشر وبالتالي يكون مفعولها أسرع من الأدوية التي يتم تناولها عن طريق الفم، وتستخدم التحاميل المهبلية في العديد من الأغراض المختلفة مثل علاج الالتهابات الفطرية التي تصيب المهبل عن طريق استخدام التحاميل التي تحتوي على مواد مضادة للفطرية، كما يمكن علاج الالتهابات البكتيرية التي يستخدم فيها المضادات الحيوية التي توجد في التحاميل، فضلاً عن ذلك فإن التحاميل المهبلية يمكن أن تستخدم في منع الحمل عن طريق التحاميل التي تحتوي على الهرمونات، والعديد من أنواع الأمراض الأخرى التي يمكن أن تعالجها التحاميل المهبلية، ويجب الحرص على استخدام هذه التحاميل تحت إشراف الطبيب وباتباع الخطوات الصحيحة كما يجب استخدامها للمدة التي يحددها الطبيب من أجل الحصول على النتائج المرجوة وتجنب الأضرار.[1]

شاهد أيضًا: تحاميل جاينو كانديزول 400 لعلاج فطريات المهبل

متى يبدأ مفعول التحاميل المهبلية

يبدأ مفعول التحاميل المهبلية بعد ساعة تقريبًا من وضعها في المهبل، حيث أن التحاميل المهبلية لا تأخذ وقت طويل حتى تذوب وتصل إلى مجرى الدم ويبدأ مفعولها، كما يجب على المرأة أن تستلقي على ظهرها لمدة ساعة بعد وضع التحاميل المهبلية من أجل الحصول على مفعولها بشكل كامل ولتجنب عدم امتصاص التحاميل داخل المهبل، كما يفضل أن يتم استخدام هذه التحاميل داخل المهبل قبل النوم مباشرةً حتى تأخذ هذه التحاميل الوقت الكافي للامتصاص، وحتى لا تتعرض السيدة لمشكلة خروج جزء من التحاميل خلال الحركة.[1]

دواعي استخدام التحاميل المهبلية

هناك بعض الحالات التي يتم فيها استخدام التحاميل المهبلية لكن يجب العلم أن هذه التحاميل يتم استخدامها فقط بواسطة السيدات ولا يجب أن تستخدمها الفتيات أو الأطفال، ويتم استخدام التحاميل المهبلية بشكل أساسي في العديد من الحالات والتي من أهمها ما يلي:[1][2]

  • منع الحمل: وهي من أكثر الأسباب التي يتم فيها استخدام التحاميل المهبلية حيث أن هذه التحاميل تحتوي على بعض المواد التي عندما يتم وضعها في المهبل تشكل مادة رغوية تغلق الفتحة التي يدخل من خلالها الحيوان المنوي الموجودة في الحوض، ويتم استخدام هذه التحاميل بشكل أساسي قبل ١٠ دقائق من ممارسة العلاقة الزوجية، كما توجد أنواع أخرى من التحاميل تستخدم من أجل القيام ببعض التغيرات الهرمونية في الجسم مما يؤدي إلى منع الحمل.
  • التهابات المهبل الفطرية: والتي تسمى أيضًا بداء المبيضات المهبلي وهي تلك الحالة التي تؤثر على المهبل وتسبب بعض الأعراض وتحتوي بعض التحاميل على مواد مضادة للفطريات تساعد في قتل الفطريات.
  • داء المشعرات: وهو مرض من الأمراض الطفيلية التي تصيب المهبل والتي تنتقل عبر الاتصال الجنسي ويتم استخدام أنواع مخصصة من التحاميل المهبلية من أجل علاج هذه المشكلة.
  • جفاف المهبل: حيث تحتوي بعض أنواع التحاميل المهبلية على مواد تساعد في علاج مشكلة جفاف المهبل التي تعاني منها أغلب السيدات عند الوصول إلى سن اليأس وتساعد هذه التحاميل على علاج هذه المشكلة والحفاظ على رطوبة ودرجة حموضة المهبل.
  • التهابات المهبل البكتيرية: حيث تحتوي بعض أنواع التحاميل المهبلية على المضادات الحيوية التي تساعد في علاج العدوى البكتيرية التي تصيب المهبل نتيجة اختلال التوازن الموجود بين البكتيريا النافعة والبكتيريا الضارة الموجودة في المهبل.

شاهد أيضًا: تحاميل جاينو ميكوزال للحمل بولد

كيفية استخدام التحاميل المهبلية

يجب الحرص على استخدام التحاميل المهبلية بصفة عامة تحت إشراف الطبيب المختص  وباتباع الخطوات الصحيحة كما يجب استخدامها للمدة التي يحددها الطبيب من أجل الحصول على النتائج المرجوة وتجنب الأضرار والآثار الجانبية، وفيما يلي الخطوات التي يجب اتباعها عند استخدام التحاميل المهبلية:[1][2]

  • غسل اليدين بالماء والصابون جيدًا والتأكد من نظافتهما.
  • غسل منطقة المهبل جيدًا بواسطة الماء الساخن.
  • قراءة التعليمات المكتوبة على العبوة والتأكد من أن صلاحية التحاميل التي سوف يتم استخدامها لم تنتهي بعد.
  • إخراج التحميلة من العبوة الخاصة بها وإخراجها من الجزء البلاستيكي.
  • الاستلقاء التام على الظهر مع ثني الركب أو الوقوف مع فتح الأرجل ويتم رفع رجل واحدة.
  • وضع التحميلة المهبلية داخل فتحة المهبل برفق وإدخالها حتى النهاية بقدر المستطاع.
  • استخدام الأداة الطبية التي تأتي مع التحاميل في بعض الأحيان من الممكن أن يكون مفيد ويسهل عملية دخول التحاميل إلى المهبل.
  • التخلص من الأداة التي تم استخدامها في إدخال التحميلة وكذلك التخلص من بواقي أكياس التحميلة.
  • غسل اليدين بالماء والصابون جيدًا والتأكد من نظافتهما بعد الانتهاء من وضع التحميلة.

متى يتم الابتعاد عن استخدام التحاميل المهبلية

هناك بعض الحالات التي يجب فيها الامتناع عن استخدام التحاميل المهبلية ومن أهم هذه الحالات ما يلي:[1]

  • لا يجب استخدام التحاميل المهبلية من قبل الفتيات والأطفال فهي تستخدم من قبل السيدات فقط من أجل منع الحمل أو علاج بعض الأمراض.
  • يجب الامتناع عن التحاميل المهبلية في حال كانت منتهية الصلاحية لأن ذلك سوف يؤدي إلى أضرار خطيرة.
  • لا يجب استخدام التحاميل المهبلية وهي ذائبة أو سائلة بل يجب الانتظار لفترة حتى تتجمد وتصبح صلبة من أجل استخدامها.
  • لا يجب استخدام التحاميل المهبلية في حالة القيام بعمل عملية جراحية في الرحم إلا بعد استشارة الطبيب ومرور الوقت الكافي على العملية.

شاهد أيضًا: استعمال تحاميل جاينو ميكوزال للحامل

أشهر الآثار الجانبية للتحاميل المهبلية

بالطبع يمكن أن تسبب التحاميل المهبلية بعض الآثار الجانبية وهي تختلف من نوع لآخر لكن هناك بعض الآثار الجانبية المشهورة والتي من أهمها ما يلي:[1]

  • الشعور بالرغبة في الحكة في منطقة المهبل.
  • الالتهابات المهبلية في بعض الأحيان.
  • الشعور بالسخونة في منطقة المهبل ومنطقة البطن.
  • الصداع.
  • تغيرات في الإفرازات المهبلية.
  • نزول دم من المهبل مما يستدعي مراجعة الطبيب.

هل التحاميل المهبلية تؤثر على الحمل؟

نعم يمكن أن تؤثر التحاميل المهبلية على الحمل حيث يوجد أنواع منها تستخدم من أجل منع الحمل حيث أن بعض التحاميل المهبلية تستخدم من أجل القيام ببعض التغيرات الهرمونية التي تعمل على منع الحمل، كما توجد أنواع أخرى بمجرد وضعها في المهبل تعمل على تكوين مادة رغوية تغلق الفتحة التي يدخل من خلالها الحيوان المنوي الموجودة في الحوض، ويتم استخدام هذه التحاميل بشكل أساسي قبل ١٠ دقائق من الجماع وهي من أشهر وسائل منع الحمل.[1]

الحكة بعد التحاميل المهبلية

كثيرًا ما تعاني السيدات من الحكة بعد التحاميل المهبلية، ولكن يمكن التغلب عليها عن طريق استشارة الطبيب في استخدام نوع تحاميل مناسب وكذلك الحرص على تنظيف وتجفيف المهبل قبل استخدام التحاميل، كما يجب الحرص على ارتداء الملابس القطنية واتباع الخطوات الصحيحة في وضع التحميلة المهبلية داخل فتحة المهبل من أجل تجنب الآثار الجانبية.[1]

شاهد أيضًا: هل التحاميل المهبلية تفطر

نصائح عند استخدام التحاميل المهبلية

هناك بعض النصائح التي يجب اتباعها عند استخدام التحاميل المهبلية ومن أهم هذه النصائح ما يلي:[1][2]

  • يجب التأكد من تاريخ صلاحية التحاميل المهبلية قبل استخدامها واتباع التعليمات الموجودة على العبوة.
  • ينصح باستخدام هذه التحاميل داخل المهبل قبل النوم مباشرةً حتى تأخذ هذه التحاميل الوقت الكافي للامتصاص، وحتى لا تتعرض السيدة لمشكلة خروج جزء من التحاميل من المهبل خلال عملية الحركة.
  • يمكن استخدام التحاميل المهبلية في حالة وجود الدورة الشهرية لكن يجب حينها الامتناع عن استخدام السدادات القطنية.
  • يجب اتباع المدة المحددة التي ينصح بها الطبيب والرجوع إليه عند الشعور بأي أعراض غير طبيعية.

ختامًا نكون قد أجبنا على سؤال متى يبدأ مفعول التحاميل المهبلية ؟، كما نكون قد تعرفنا على أهم المعلومات عن التحاميل المهبلية ودواعي الاستخدام وكذلك كيفية استخدامها وأيضًا الآثار الجانبية لها، كما تعرفنا على أهم النصائح التي يجب اتباعها عند استخدام التحاميل المهبلية والعديد من المعلومات الأخرى عن هذا الموضوع بالتفصيل.

المراجع

  1. ^ MedicalNewsToday.com , How do you use vaginal suppositories? , 11/01/2022
  2. ^ Healthline.com , How to Use Vaginal Suppositories , 11/01/2022
47 مشاهدة