هل يجب الصيام قبل تحليل الدم

كتابة مفيدة محمد -
هل يجب الصيام قبل تحليل الدم

هل يجب الصيام قبل تحليل الدم، عادةً وقبل إجراء بعض أنواع فحص الدم يطلب منك الصيام، والصيام معناه الامتناع عن تناول الطعام والشراب باستثناء الماء قبل إجراء الفحص والتحليل بساعات معينة، وهذا الصيام ضروري في بعض أنواع التحاليل وخاصة تحليل الدم وذلك للحصول على نتائج مقبولة وحقيقية.

هل يجب الصيام قبل تحليل الدم

الصيام قبل تحليل الدم لا يعتبر أمر ضروري في بعض أنواع الفحوصات والتحاليل الطبية، ولكن بعض التحاليل والفحوصات تحتاج إلى صيام لفترة لا تقل عن 8 إلى 10 ساعات، قبل إجراء التحاليل المطلوبة مع شرب المياه بكميات كافية وخاصة تحاليل الدم، ولكن إذا قل عدد الساعات المذكورة قبل إجراء التحليل فإن ذلك ينعكس على نتيجة التحليل وتكون النتائج غير مؤكدة ويتطلب في هذه الحالة إعادة التحليل والالتزام بالوقت الكافي واللازم قبل التحليل والفحص، فعندما يأكل ويشرب الشخص بشكل طبيعي، يتم امتصاص هذه الأطعمة والمشروبات في مجرى الدم. يمكن أن يؤثر ذلك على نتائج أنواع معينة من اختبارات الدم.[1]

التحاليل التي تحتاج إلى صيام

التحاليل والفحوصات كثيرة، بعضها يحتاج لفترة صيام لساعات محددة وخاصة تحاليل الدم وبعضها لا يحتاج إجراء صيام قبل التحليل ومن أكثر الاختبارات والتحاليل التي تتطلب الصيام هي:[1]

تحاليل الجلوكوز

وهذا التحليل يقيس مستوى السكر في الدم، ويحتاج هذا التحليل إلى الامتناع عن الطعام والشراب لفترة لا تقل عن 8 ساعات قبل إجراء ذلك الاختبار، تستخدم اختبارات الجلوكوز لتشخيص الإصابة بمرض السكري.

تحاليل الدهون

هذه التحاليل تجرى لقياس الشحوم الثلاثية الموجودة في الدم، وأيضًا لقياس الكوليسترول وهو مادة شبيهة بالدهون إلى حد كبير وموجود في الدم أيضًا وكل خلايا الجسم، وعند إجراء هذا التحليل إذا كانت النتيجة هي ارتفاع نسبة الدهون الثلاثية والكوليسترول عندها يجب الانتباه وأخذ الدواء المناسب وإتباع الحمية اللازمة لما لها من مخاطر على القلب، وهذا التحليل يتطلب الصيام لمدة 12 إلى 14 ساعة قبل التحليل مع شرب الماء باستمرار خلال هذه الفترة، وينصح أيضًا بأن تكون وجبة العشاء التي تسبق التحليل خالية أو ذات محتوى قليل جدًا من الدهون وذلك كله من أجل الحصول على نتيجة مؤكدة ودقيقة.

تحليل السكر

الصيام عند القيام بهذا التحليل ضروري جدًا ولا يجوز فيه بتاتًا تناول الطعام والشراب لمدة 8 ساعات قبل التحليل من أجل الحصول على نتيجة مضمونة ودقيقة.

تحليل الحديد

يساعد هذا الاختبار على قياس درجة الحديد في الدم، وأيضا يحتاج هذا الاختبار للصيام قبل إجراءه لساعات عديدة لا تقل عن 8 ساعات، وذلك لأن الدم يمتص الحديد بسرعة كبيرة في الأطعمة التي تحتوي كميات كبيرة من هذه المادة، وهناك بعض الأشخاص يتناولون بعض الفيتامينات الغنية بمادة الحديد ولكن هذا أيضًا يؤثر على نتيجة الفحص والتحليل، ولهذا السبب يجب التوقف عن تناول هذه الأقراص لفترة قبل إجراء تحليل الحديد لا تقل عن 24 ساعة.

شاهد أيضًا: ما هو تحليل ft3 ft4

هل من الممكن الشرب خلال فترة الصيام للتحاليل

يجب الامتناع عن شرب أي شيء باستثناء الماء خلال فترة الصيام لأن جميع المشروبات مثل المشروبات الغازية والعصائر والقهوة وغيرها تدخل الدم وبالتالي تكون نتائج التحاليل غير مؤكدة وعندها يجب إعادة التحليل مع الالتزام بالصيام الكامل ومن الأمور التي يجب الابتعاد عنها وتركها وتجنبها خلال الصيام ما يلي:[1]

  • تناول العلكة
  • التدخين
  • ممارسة الرياضة المجهدة

ويعد شرب الماء خلال الصيام أمر جيد وضروري وذلك لزيادة السوائل في الجسم والعروق ويسهل عملية سحب الدم اللازم لإجراء التحليل المطلوب

نصائح متبعة خلال الصيام للحصول على تحاليل سليمة

هناك العديد من الأمور التي يجب على الشخص اتباعها خلال فترة الصيام من أجل الحصول على نتائج تحليل مؤكدة ومنها: [2]

  • شرب الماء فقط: يعتبر شرب الماء خلال فترة الصيام أمر ضروري وجيد للمحافظة على رطوبة الجسم والعروق، فهو لا يؤثر إطلاقًا على نتائج التحليل، ولكن المشروبات الأخرى مثل المشروبات الغازية والقهوة والعصائر بالإضافة إلى التدخين كلها تجعل من نتائج فحص الدم غير دقيقة أو مؤكدة.
  • المواعيد: يجب التقيد التام بمواعيد تناول الأطعمة والشراب قبل إجراء أي تحليل سواء إذا كان الصيام لمدة 8 أو 12 أو 24 ساعة، ويمضي أغلب الأشخاص فترة الصيام في النوم لذلك يفضل إجراء أي تحليل في وقت مبكر من اليوم.
  • تناول الأدوية: يتم الاستمرار بتناول الأدوية خلال فترة الصيام مالم الا إذا أوصى الطبيب بوقف تناول تلك الأدوية ولكن هناك تحاليل مثل تحليل السكري يجب التوقف التام عن تناول الأدوية خلال فترة الصيام.
  • الحمل: يتم الصيام في حالة الحمل مع الحذر والانتباه واستشارة الطبيب.

أشياء يجب تجنبها عند الصيام للتحاليل

يوجد أشياء عديدة يجب الابتعاد عنها وتجنبها خلال الصيام قبل إجراء التحليل بالإضافة إلى الابتعاد عن الأطعمة والشراب ومن هذه الأشياء:[2]

  • الكحول: يجب تجنب شرب الكحول خلال الصيام لأنه يؤثر بشكل كبير على مستويات الدهون والسكر في الدم، وبالتالي تكون نتائج فحص الدم غير دقيقة ويتطلب الأمر إعادة تلك التحاليل من جديد.
  • التدخين: يوصى بترك التدخين والابتعاد عنه خلال الصيام لما له من أثر كبير على نتائج التحليل، ولكن لا مانع من التدخين إذا كان عبارة عن سيجارة الكترونية.
  • العلكة: يجب الابتعاد عن مضغ العلكة أثناء الصيام، حتى لو كانت خالية من السكر، والسبب أن مضغ العلكة يساهم في تسريع الهضم وبالتالي قد يؤثر على نتائج التحليل المعمول.
  • ممارسه الرياضه: ممارسة الرياضة تشبه عملية مضغ العلكة، فهي تسرع عملية الهضم، لذلك يجب وقف ممارسة الرياضة أثناء الصوم من أجل الحصول على نتيجة جيدة.

لماذا يجب الصيام قبل إجراء التحاليل

يجب الامتناع عن الأكل والشرب في فترة الصيام وذلك لأن المغذيات الموجودة بداخلها تدخل الى الدم وتؤثر على الأشياء المراد إجراء تحليل لها وهذا ينتج عنه أخطاء في نتيجة التحليل، فمثلًا اذا أراد الشخص إجراء تحليل الجلوكوز وخلال فترة الصيام تناول الطعام والشراب فيمكن أن يكون مستوى السكر عنده أعلى مما لو لم يكن عنده أي شيء في حال كان صائمًا، والنتيجة ستكون سلبية ومحروفة، ولا تعطي قيمة حقيقية لمستوى السكر لدى الشخص.[3]

تحاليل الدم الأخرى التي تتطلب الصيام

قد يُطلب من الناس الصيام من أجل تحاليل عديدة ومنها:[4]

  • تحليل جلوكوز الدم: هذا وهو تحليل يقيس السكر في دم الشخص وبناءً على هذا التحليل يمكن تأكيد أو نفي مرض السكري.
  • تحليل وظائف الكبد: يتم إجراء هذا التحليل من أجل معرفة الكفاءة التي يعمل بها الكبد.
  • تحاليل وظائف الكلى والكهارل في الدم: يتم إجراء هذه التحاليل من أجل تقييم وظيفة وعمل الكلى وذلك لمعرفة وتقييم مرض الكلى المزمن.
  • تحليل فيتامين ب 12: يعطي هذا التحليل مستويات فيتامين ب 12 في دم الشخص، في هذه الحالة تكون فترة الصيام 12 ساعة قبا إجراء التحليل، ويجب الانتباه إذا كانت الأدوية التي يأخذها الشخص تؤثر في نتيجة ذلك التحليل أم لا.

شاهد أيضًا: التحاليل التي تحتاج صيام 

ما هو الصيام قبل التحاليل

الصيام هو الامتناع عن الطعام والشراب باستثناء شرب الماء، وصيام الفحوصات والتحاليل عديدة ومنها:[5]

  • الصيام من أجل تحليل الدم: يتم إجراء تحليل فحص الدم غالبًا في الصباح الباكر بعد فترة صوم حوالي من 8 الى 16 ساعة.
  • الصيام من أجل تنظير المعدة: في خلال فترة الصوم هنا يجب الابتعاد عن الأكل والشرب بما في ذلك شرب الماء، وذلك لمدة لا تقل عن 6 ساعات قبل عمل تنظير للمعدة، وذلك لتجنب حدوث القيء ويؤمن رؤية واضحة ودقيقة داخل المعدة والأمعاء.
  • الصيام من أجل تنظير القولون: في هذا النوع من الصيام يجب على الشخص تناول المأكولات منخفضة الألياف لفترة يوم أو يومين، وفي اليوم الذي يسبق إجراء التنظير يجب شرب سوائل مثل الماء وعصير التفاح، وفي حال كان الشخص لديه مستوى عالي من السكر في الدم فيجب أن يحصل على كمية كافية من الجلوكوز من شرب السوائل السابقة، بالإضافة إلى أخذ دواء يساعد في عملية تفريغ المعدة قبل التنظير، ومدة الصيام تكون لفترة ساعات.
  • الصيام قبل التخدير: الصيام في هذه الحالة يكون بالامتناع عن الطعام لعدة ساعات، ولكن يمكن للشخص أن يشرب كميات صغيرة من السوائل مثل الماء وعصير الفواكه.

اعتبارات خاصة بالصيام قبل التحاليل

يوجد بعض الاعتبارات الخاصة التي يجب أخذها بالحسبان أثناء الصيام  وهي عديدة ومنها:[5]

  • الدواء: يعتبر الاستمرار في تناول الدواء خلال فترة الصيام أمر عادي مالم يكن هناك توجيهات من الطبيب تخالف ذلك، وعندها يجب التوقف عن تناول تلك الدواء.
  • داء السكري: في حال كان الشخص مصاب بالسكري وأراد إجراء تحاليل معينة وكان عليه الصيام عن الطعام والشراب فيجب عليه عندها اتباع ما يلي:
  • إجراء تحليل معدل السكر في الدم بشكل منتظم.
  • تخفيض جرعة الأنسولين وتجنب العلاجات الفموية.
  • البحث عن أعراض تقص مستوى السكر في الدم.
  • تجنب قيادة المركبات.

شاهد أيضًا: متى يكون تحليل الزواج غير مطابق

ماذا لو تم نسيان الصيام قبل التحاليل

إذا أكل الشخص وشرب باستثناء شرب الماء أثناء فترى الصيام، فقد يرغب في الصيام من جديد، فالغاية من الصيام قبل إجراء تحليل الدم هو الابتعاد عن تناول الأطعمة والمشروبات والسوائل بالإضافة إلى ترك الكحول والتدخين وممارسة التمارين الرياضية ومضغ العلكة من أي نوع كانت حتى لو كانت خالية من السكر وذلك من أجل أن يكون الجهاز الهضمي أكثر وضوحًا، وفي حال خلل الصيام وتم تناول الطعام أو الشراب بالخطأ عندها تكون نتيجة التحليل غير دقيقة وغير مؤكدة ويجب إجراء التحليل من جديد، وعادةً تكون فترة الصيام من 8 إلى 12 ساعة تقريبًا، وفترة الصوم هذه قد تكون متعبة لأشخاص كثيرون اعتادوا على تناول الطعام عند الصباح وشرب القهوة والسجائر، والصيام ضرورة حتى تكون المعدة فارغة باستثناء الماء، من أجل قياس مستويات معينة مثل الحديد في الدم.[6]

وفي الختام تمت الإجابة عن سؤال هل يجب الصيام قبل تحليل الدم، وذكر التحاليل التي تحتاج إلى صيام، وهل من الممكن شرب الماء خلال فترة الصيام، كما تم ذكر النصائح المتبعة خلال الصوم للحصول على نتائج مضمونة، والأشياء التي يجب تجنبها خلال الصيام ولماذا يجب الصيام قبل التحاليل.

المراجع

  1. ^ medlineplus.gov , Fasting for a Blood Test , 16/1/2022
  2. ^ nuffieldhealth.com , Fasting Blood Test , 16/1/2022
  3. ^ webmd.com , Fasting for Blood Tests , 16/1/2022
  4. ^ medicalnewstoday.com , What to know about fasting before a blood test , 16/1/2022
  5. ^ healthdirect.gov.au , Fasting for medical tests , 16/1/2022
  6. ^ onesource-healthcare.com , Why You Must Fast Before Blood Tests , 16/1/2022
181 مشاهدة