كيفية صلاة التراويح والقيام في العشر الاواخر

كتابة عفراء الشيخ - تاريخ الكتابة: 2 مايو 2021 , 00:05 - آخر تحديث : 1 مايو 2021 , 23:05
كيفية صلاة التراويح والقيام في العشر الاواخر

كيفية صلاة التراويح والقيام في العشر الاواخر من الأسئلة التي تتبادر إلى ذهن المسلم وخاصة بعد أن يُشارف شهر رمضان المبارك على الانتهاء، فالمسلم الفطن هو الذي يحاول أن يغتنم آخر أيام رمضان المبارك بالأعمال الصالحة الحسنة التي تنفعه في الدنيا والآخرة، وسيقف هذا المقال للحديث عن قيام الليل وصلاة التراويح بشكل واضح مفصل.

كيفية صلاة التراويح والقيام في العشر الاواخر

للحديث عن كيفية صلاة التراويح والقيام في العشر الاواخر فإن صلاة التراويح في شهر رمضان المبارك هي تعد من قيام الليل، وأمَّا سبب تسميتها بصلاة التراويح وذلك لما يتخللها من أخذ المصلي لقسط  بسيط من الراحة فيما بين الركعات، ويجوز للعبد أن يصلي في ليالي العشر الأخير ما شاء أن يُصلي، إذ لا حد للركعات التي يُمكن للمسلم أن يًليها، ولكنّ رسول الله -صلى الله عليه وسلم- كان لا يزيد لا في رمضان ولا في غيره عن أحد عشر ركعة، وتلك رواية عائشة رضي الله عنها حين قالت:

أنَّه سَأَلَ عائِشةَ رَضيَ اللهُ عنها: كيفَ كَانَتْ صَلَاةُ رَسولِ اللَّهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ في رَمَضَانَ؟ فَقالَتْ: ما كانَ رَسولُ اللَّهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يَزِيدُ في رَمَضَانَ ولَا في غيرِهِ علَى إحْدَى عَشْرَةَ رَكْعَةً؛ يُصَلِّي أَرْبَعًا، فلا تَسَلْ عن حُسْنِهِنَّ وطُولِهِنَّ، ثُمَّ يُصَلِّي أَرْبَعًا، فلا تَسَلْ عن حُسْنِهِنَّ وطُولِهِنَّ، ثُمَّ يُصَلِّي ثَلَاثًا. قالَتْ عَائِشَةُ: فَقُلتُ: يا رَسولَ اللَّهِ، أَتَنَامُ قَبْلَ أَنْ تُوتِرَ؟ فَقالَ: يا عَائِشَةُ، إنَّ عَيْنَيَّ تَنَامَانِ ولَا يَنَامُ قَلْبِي.”[1]

وقد ذكر الكثير من أهل العلم أنَّ التراويح في أصلها هي قيام الليل نفسه، ومن الأحسن للمسلم أن يقوم باستيعاب الليل كله في أداء صلاة التروايح، والاجتهاد في العشر الأخير من رمضان هو من الأمور الحسنة ولا ضير على المسلم في ذلك، وهذا مان يفعله رسول الله صلى الله عليه وسلم في العشر الأواخر من رمضان.[2]

اقرأ أيضًا: متى ينتهي وقت صلاة التراويح 1442

كم عدد ركعات قيام الليل

في الحديث عن كيفية صلاة التراويح والقيام في العشر الاواخر فإنَّ قيام الليل هو في أصله مستحب ومهما أتى الإنسان منه فذلك هو خير له، وهذا يرجع إلى قدرة المسلم نفسه، والرسول عليه الصلاة والسلام كان يصلي في ليلته إحدى عشر ركعة، يسلم من كل ركعتين، وقد كان عليه الصلاة والسلام يطيل في قراءته وحتى في ركوعه وسجوده، وقد كان يستفتح صلاته صلى الله عليه وسلم بركعتين خفيفتين، وهذا أفضل ما يُمكن للمسلم أن يؤديه، ولكنَّه لو صلى أقل من ذلك أو أكثر فإنَّه لا بأس عليه، وقد ذكر النبي -صلى الله عليه وسلم- في حديث له أنَّ صلاة الليل تكون مثنى مثنى، ولو خشي المسلم أن يُدركه الفجر فليوتر بركعة واحدة، ولكن من الأفضل للمسلم أن يصلي إحدى عشرة ركعة ومن ثم يسلم من كل ركعتين ويوتر بواحدة، وكلّ إنسان هو أدرى بطاقته وقدرة احتماله، والله أعلم.[3]

شاهد أيضًا: كم عدد تسليمات صلاة التراويح

الصلاة جماعة في العشر الاواخر من رمضان

إنَّ أداء صلاة التهجد في العشر الأواخر من رمضان في المسجد جماعة هو أمر مشروع وذلك باتفاق أئمة المسلمين، وقد فعل ذلك الرسول صلى الله عليه وسلم كما ذكر البخاري ومسلم والإمام أحمد وغيرهم كثر،  ولكن يكمن الخلاف في مسألة الاستحباب نفسها، هل من المستحب أداؤها فرادى في البيوت أم من الأفضل أداؤها جماعة في المسجد، وهنا يتم النظر بعين الاعتبار إلى مدى نشاط الإنسان في ذلك، فلو كان في المسجد أنشط وأحسن لكانت في حقه مستحبة في المسجد وأولى، ولو كان في بيته أنشط من المسجد لكان في بيته أولى، وفي هذا الأمر متسع والشريعة الإسلامية لا تضيق أمرًا على المسلمين، والله تعالى هو أعلم بذلك.[4]

دعاء التراويح في العشر الاواخر من رمضان

في الحديث عن كيفية صلاة التراويح والقيام في العشر الاواخر فيمكن للمسلم أن يدعو في العشر الأواخر من رمضان بما شاء من الأمور الحسنة التي فيها الخير له، وسيتم ذكر بعض الأدعية التي يُمكن الدعاء بها وههي ليست واردة في السنة النبوية الشريفة، وإنما يجتهد المسلم بتلك الأدعية ويسأل الله أن ينال القبول، ومن ذلك:

  • اللهم إنَّك الآن ترى مقامي في هذا الليل البهيم الذي لا يراني فيه أحد، اللهم إني أرفع بصري إليك وبين وبينك من المسافات ما هو أعظم من أن يثحصى ولكنّك أنت وحدك أقرب إلي من حبل الوريد، اللهم اعف عني في ليلة يتأمل منها عبادك العفو والرحمة.
  • اللهم إنَّك عفو كريم تحب العفو فاعف عني، اللهم إنّ دموعي وقلبي وحزني وألمي يشهد على ندمي على معاصيّ التي أسلفت، اللهم أنت ربي إن لم آتي إليك أنا فإلى من أذهب يا ربي، اللهم لا تغلق أبوابك في وجهي يا مجيب السائلين.
  • اللهم أنت القاهر اقهر الظالمين الذين استبدوا في أرضك حتى بات أحدهم يظن أنه ربًّا على هذه الأرض، اللهم عليك بالظالمين فإنهم لا يعجزونك.
  • اللهم إني تعبت في هذه الدنيا وأنا أتخبط بين شهواتها، إلى مَن تكلني يا ربي إلى قريب يتجهمني أم إلى بعيد ملّكته أمري، اللهم أسألك ألّا تنقضي هذه الليلة إلا وقد غفرت لي ذنبي كله يا رحمن العالمين.

اقرأ أيضًا: ادعية بعد صلاة التراويح مكتوبة من الكتاب والسنة 2021

اغتنام العشر الاواخر من رمضان

في الحديث عن كيفية صلاة التراويح والقيام في العشر الاواخر فإنَّه يمكن للمسلم أن يغتنم العشر الأواخر من رمضان بالعظيم من الأمور الحسنة، ومن ذلك:

  • كثرة قراءة اقرآن الكريم، وتدبر معانيه وفهم الكلام الذي أنزله الله.
  • إخراج صدقة في كل يوم ولو قلت، وهذا فيه عظيم الأجر بإذن الله.
  • بر الوالدين وعدم التأفقق بهما، ومساعدتهما في الأعمال ليومية.
  • كثرة الدعاء وسؤال الله -تعالى- العفو والافية.
وفي نهاية المقال نكون قد وضحنا كيفية صلاة التراويح والقيام في العشر الاواخر وكيف كان حال النبي صلى الله عليه وسلم في العشر الأواخر من رمضان، وما الأفعال التي يُمكن للمسلم أن يأتي بها في العشر الأخير من رمضان.

المراجع

  1. ^ صحيح البخاري , البخاري، عائشة، 1147، صحيح
  2. ^ islamqa.info , تقسيم قيام الليل في العشر الأواخر إلى قسمين , 1-5-2021
  3. ^ binbaz.org.sa , عدد ركعات صلاة الليل , 1-5-2021
  4. ^ islamweb.net , صلاة التهجد جماعة في المسجد في العشر الأواخر مشروعة , 1-5-2021
547 مشاهدة