لماذا يستخدم دواء muscadol

كتابة يسرى ياسر -
لماذا يستخدم دواء muscadol

لماذا يستخدم دواء muscadol؟، حيث يعتبر هذا الدواء من الأدوية التي يستخدمها الكثير من الناس من أجل السيطرة على بعض المشاكل الصحية، وفي السطور القادمة سوف نتحدث عن إجابة هذا السؤال عبر موقع محتويات كما سنتعرف على أهم المعلومات عن هذا الدواء وموانع استخدامه والعديد من المعلومات الأخرى عن هذا الموضوع بالتفصيل.

لماذا يستخدم دواء muscadol

يستخدم دواء muscadol كخافض للحرارة كما أنه يقلل من الصداع التوتري وإزالة التشنجات العضلية وعلاج تقلصات العضلات الهيكلية وإزالة ألمها، ويخفف العديد من آلام الجسم الأخرى، حيث تتعدد الأدوية المسكنة للألم التي تستخدم من أجل تقليل ألم الجسم وأجزائه المختلفة، كما قد يتم خلط مواد فعالة باسطة للعضلات تساعد في تقليل تشنجات العضلات أو تقلصات العضلات الهيكلية، ويعتبر دواء مسكادول من أهم هذه الأدوية حيث أن هذا الدواء يحتوي على اثنتين من المواد الفعالة وهما الباراسيتامول بتركيز ٤٥٠ ملليجرام وهي عبارة عن مادة مسكنة للألم وخافضة للحرارة، كذلك يحتوي هذا الدواء على المادة الفعالة أورفينادرين بتركيز ٣٥ ملليجرام وهي من المواد الباسطة للعضلات والتي ترخي العضلات بدرجة كبيرة وتقلل من التقلصات والتشنجات، وبالتالي يمكن استخدام هذا الدواء لأكثر من غرض ولاسيما آلام العضلات والتشنجات التي تصاحب الصدمات أو التمارين الرياضية، ويمكن تناول قرص واحد من هذا الدواء ثلاث مرات في اليوم وفي بعض الأحيان تستدعي الحالة تناول قرصين معًا ثلاث مرات في اليوم.[1]

شاهد أيضًا: ميوفين Myofen لعلاج الشد العضلي وألم العضلات

الأعراض الجانبية لدواء muscadol

على الرغم من أن دواء مسكادول يساعد في تسكين الألم وتقليل تشنجات العضلات إلا أنه قد يسبب بعض الآثار الجانبية للأشخاص الذين يستخدمونه ومن أهم هذه الآثار الجانبية ما يلي:[1]

  • صداع الرأس.
  • بعض مشاكل الجهاز الهضمي مثل الغثيان والتقيؤ وكذلك آلام البطن.
  • تشوش الرؤية وعدم وضوحها.
  • عدم انتظام ضربات القلب وزيادة عدد ضربات القلب.
  • جفاف الفم.
  • الشعور بالتعب والخمول والإرهاق الشديد وعدم القدرة على بذل المجهود.
  • توسع حدقة العين.

موانع استخدام دواء muscadol

توجد بعض الحالات التي يمنع فيها استخدام دواء مسكادول حتى لا يسبب بعض المضاعفات والمشاكل الصحية الخطيرة وتتمثل أهم الحالات التي يمنع فيها استخدام هذا الدواء ما يلي:[1]

  • الإصابة بحساسية تجاه أحد المواد الفعالة الموجودة في الدواء حيث أن المعاناة من الحساسية تجاه مكونات الدواء وتناوله يؤدي إلى ظهور أعراض الحساسية مثل الطفح الجلدي وضيق التنفس وعدم انتظام ضربات القلب والعديد من الأعراض الأخرى.
  • المعاناة من الزرق أو الجلوكوما.
  • فترة الحمل والرضاعة الطبيعية وفي حالة ضرورة تناول الدواء لا بد من الرجوع إلى الطبيب أولاً.
  • الأطفال أقل من سن ١٢ عاماً.
  • المعاناة من مرض الوهن العضلي الوبيل.
  • الإصابة بتضخم البروستاتا.
  • حدوث انسداد في أجزاء الجهاز الهضمي مثل انسداد المعدة أو الأمعاء.
  • وجود انسداد في عنق المثانة.

شاهد أيضًا: ريلاكسون مرخي العضلات والعظام

التداخلات الدوائية لدواء muscadol

توجد بعض الأدوية التي يمكن أن يحدث معها تداخل عند تناول هذا الدواء ويجب استشارة الطبيب في حالة تناول هذه الأدوية مع هذا الدواء ومن أهم هذه الأدوية ما يلي:[1]

  • الأدوية التي تقلل نسبة الكوليسترول في الدم والتي تدعى الكوليسترامين حيث أنها تقلل من امتصاص الباراسيتامول الموجود في الدواء.
  • الأدوية التي تعالج مرض الدوار مثل الدومبيريدون والميتوكلوبراميد، حيث أن هذه الأدوية تزيد من امتصاص الباراسيتامول الموجود في الدواء.
  • مضادات تجلط الدم حيث يزيد الباراسيتامول من مفعول مضادات التجلط بشكل كبير مما يؤدي إلى حدوث النزيف.
  • الأدوية المضادة لمستقبلات الكولين وذلك لأن هذه الأدوية تؤثر على فعالية الأورفينادرين.

كيفية استخدام دواء muscadol

يتم تناول الدواء من أجل تسكين الألم وإرخاء العضلات عن طريق تناوله ثلاث مرات في اليوم حيث يمكن تناول قرص واحد فقط كل ٣ ساعة، وفي بعض الأحيان قد تستدعي بعض الحالات الأخرى تناول قرصين من الدواء ثلاث مرات في اليوم، ولكن يجب الالتزام بشرب كمية مناسبة من الماء مع الدواء، وكذلك تجنب شرب الكحول عند استخدامه.[1]

شاهد أيضًا: لماذا يستخدم muskazon

ختامًا نكون قد أجبنا على سؤال لماذا يستخدم دواء muscadol؟، كما تعرفنا على أهم المعلومات عن هذا الدواء وكذلك أهم موانع الاستخدام والآثار الجانبية التي يسببها وكيفية استخدامه والعديد من المعلومات الأخرى عن هذا الموضوع بالتفصيل.

المراجع

  1. ^ Drugs.com , Muscadol , 05/05/2022
31 مشاهدة