نوح عليه السلام يملك هداية ولده.

كتابة نور محمد -
نوح عليه السلام يملك هداية ولده.

نوح عليه السلام يملك هداية ولده. هل العبارة صحيحة أم خاطئة حيث أن نوح نبي من أنبياء الله عز وجل، حيث يعد أول نبي لناس بعد سيدنا آدم عليه السلام، حيث نوح بن لامك بن متوشلخَ بن خنوخ وهو إدريس بن يرد بن مهلائيل.

نوح عليه السلام يملك هداية ولده.

نوح عليه السلام يملك هداية ولده. العبارة خاطئة حيث لا يملك أي نبي هداية أحد، من يملك أي شخص هداية هو الله وحده عز وجل، حيث قال في كتابه العزيز في سورة الزمر: “أَلَيْسَ اللَّهُ بِكَافٍ عَبْدَهُ وَيُخَوِّفُونَكَ بِالَّذِينَ مِنْ دُونِهِ وَمَنْ يُضْلِلِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ هَادٍ * وَمَنْ يَهْدِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ مُضِلٍّ أَلَيْسَ اللَّهُ بِعَزِيزٍ ذِي انْتِقَامٍ”.

شاهد أيضًا: ما هو اول حيوان ركب سفينة نوح

متى ولد سيدنا نوح عليه السلام

قيل حسب أقوال الفقهاء والعلماء أن سيدنا نوح عليه السلام ولد بعد أن خُلق سيدنا آدم عليه السلام بحوالي مئة وست وأربعين عام، لكن جاء في حديث صحيح قال بأن المدة بين وجود سيدنا نوح وسيدنا آدم عليهما السلام عشرة قرون، كما روي عن ابن عبّاس قوله: “كان بين نوحٍ وآدمَ عشرةُ قرونٍ كلُّهم على شريعةٍ من الحقِّ فاختلَفوا فبعث اللهُ النبيين مُبشِّرينَ ومُنذرِين قال وكذلك هي في قراءةِ عبدِ اللهِ * كَانَ النَّاسُ أُمَّةً وَاحِدَةً فَاخْتَلَفُوا *”.

صفات سيدنا نوح عليه السلام

هناك صفات عدة حميدة يتصف بها نبي الله نوح عليه السلام، من ضمن تلك الصفات ما يلي:

  • لقد اصطفاه الله عز وجل على العالمين، وذلك عن طريق اختياره عز وجل له كنبي حيث قال الله تعالى: “إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَىٰ آدَمَ وَنُوحًا وَآلَ إِبْرَاهِيمَ وَآلَ عِمْرَانَ عَلَى الْعَالَمِينَ”.
  • كان عليه السلام رحيم يملء قلبه الشفقة، حيث ورد في سورة الأعراف قول الله تعالى: “إِنِّي أَخَافُ عَلَيْكُمْ عَذَابَ يَوْمٍ عَظِيمٍ” كما ورد قول الله تعالى: “وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا نُوحًا إِلَىٰ قَوْمِهِ إِنِّي لَكُمْ نَذِيرٌ مُّبِينٌ * أَن لَّا تَعْبُدُوا إِلَّا اللَّهَ ۖ إِنِّي أَخَافُ عَلَيْكُمْ عَذَابَ يَوْمٍ أَلِيمٍ”.
  • كان نبي الله نوح عليه السلام يمتلك الحكمة والمهارة في الدعوة.

وفي النهاية نكون قد عرفنا أن عبارة نوح عليه السلام يملك هداية ولده. خاطئة حيث لا يملك نبي الله نوح عليه السلام هداية ولده، ذلك لأنه لا يملك أحد هداية أي احد أخر، ولا يهدي أحد سوى الله عز وجل.

219 مشاهدة