كم عدد الاداب والاعمال التي ينبغي فعلها قبل الحج

كتابة ايمان مشاقبة -
كم عدد الاداب والاعمال التي ينبغي فعلها قبل الحج

كم عدد الاداب والاعمال التي ينبغي فعلها قبل الحج؟ يعتبر الحج الركن الأساسي من أركان الإسلام الخمسة، وهو من الفرائض العظيمة التي ينال من أدّاها الأجر الكبير والفضل العظيم عند رب العالمين، وفي مقالنا الآتي سوف نتعرف على عدد الأعمال والآداب التي يجب على الحاج فعلها قبل الحج.

كم عدد الاداب والاعمال التي ينبغي فعلها قبل الحج

هناك عدد من الآداب والأعمال التي ينبغي على الحاج فعلها قبل الذهاب للحج وهي ثمانية كما يلي: [1]

  • النيّة، فالحاج لبيت الله يجب أن يُخلص النية لله تعالى، ولا يقصد بحجه الرياء أو السمعة، فالإخلاص لله تعالى بأداء الأعمال هو أساس قبول العمل.
  • الاستخارة، المسلم إذا نوى الحج عليه أن يستخير الله عز وجل، وهذه الاستخارة لا يُقصد بها نفس الحج، فالحج كله خير وبركة، ولكن ترجع الاستخارة إلى اختيار الوقت والرفقة وحال الشخص وغير تلك الأمور التي تدخل في باب الاستخارة، فيصلي الحاج ركعتين من غير الفريضة، ثم يدعو دعاء الاستخارة المعروف، ويستشير من يثق بدينه وعلمه وخبرته.
  • إصلاح الحاج ما بينه وبين الله بالتوبة النصوح، من جميع الذنوب والمعاصي التي ارتكبها، وأن يصلح ما بينه وبين الخلق كذلك بالتحلل من حقوق العباد، ورد المظالم إلى أهلها، وقضاء الدّيون، أو الاستسماح من أصحابها.
  • كتابة الوصية، فمن أراد الحج عليه أن يكتب وصيته قبل السفر، ففي السفر قد يتعرّض الإنسان للمشاق والمهالك وربما الموت، فالأفضل أن يكتب وصيته قبل الذهاب للحج.
  • النفقة من المال الحلال، فإنه لا يجوز أداء الحج بمال غير حلال، فإن الله تعالى طيّبًا لا يقبل إلا كل طيّب.
  • التفقّه في أحكام السفر والحج، وأن يسأل عما اختلط عليه من أحكام، فيعرف شروط الحج وواجباته وأركانه وسننه، حتى يعبد الله تعالى عن دراية وبصيرة، ولا ينقص أجره، ويمكنه أخذ ما يحتاجه من الكتب والأشرطة التي تبيّن له أحكام الحج، واختيار الرفقة الصالحة، التي تساعده وتُعينه إذا ضعف، وتذكره إذا غفل، وتأمره بالمعروف، وتنهاه عن المنكر، وأن يحذر من مصاحبة من لا يخافون الله، ولا يُعظّمون شعائره.
  • الحرص على الالتزام بآداب السفر وأدعيته، فيدعو دعاء السفر، ويكبّر الله تعالى كلما ارتفع ونزل، ويسبح في كل حال، ويدعوه في كل وقت، وإذا كانوا جماعة، عليهم أن يجعلوا عليهم شخصًا يطيعوه من غير معصية له، وكذلك حفظ اللسان عما حرّم الله تعالى، من الغيبة والنميمة والسبائب والشتائم والجدال الذي لا يُفضي إلى نتيجة، كذلك غضّ البصر عن المحارم وغيرها من الأمور.
  • الحرص على أداء الصلوات المفروضة في أوقاتها جماعة.

شاهد أيضًا: كيف اعرف اني انقبلت في الحج

الفوائد التربويّة للحج

هناك عدد من الفوائد التي تعود على الحاج من ذهابه للحج ومنها:[2]

  • التربية على توحيد الله تعالى قولاً وعملاً.
  • التربية على كثرة التحميد وهذا يظهر من خلال تكرار التلبية والتكبير.
  • التربية على تذكر الموت، وذلك من خلال لبس الكفن، فيتذكّر المؤمن تلك النهاية، ويشعر بها فيتأثر قلبه وعمله.
  • تربية الناس على الزهد في الدنيا وملذاتها، وتربيتها على القناعة.
  • التربية على مبدأ الوحدة والاجتماع، وذلك يكون باجتماع الناس من جميع الأطياف والأجناس تلبية لأمر ربهم.
  • تعليم المسلم الصبر على المشقات من أجل الطاعات.
  • تربية الناس على الإخلاص والصدق اللذان بهما يقبل الله تعالى الأعمال.
  • تربية النفس على التوكّل الخفي الذي لا يتعارض مع التوكّل الحقيقي.
  • التربية على أداء العبادة على أكمل وجه وأحسن صورة.
  • تربية الناس على الدعاء في كل الأحوال والظروف والأوقات.
  • تربية الناس على تعظيم حرمات الله تعالى.
  • تربية الناس على الوقار والسكينة، وتحقيق مبدأ الإيثار.
  • تربية الناس على جمع الكلمة رغم اختلاف الأحوال وتباين الأنساك، وهذا مبدأ عظيم من مبادئ الشريعة.

شاهد أيضًا: معنى فمن فرض فيهن الحج

في نهاية مقالنا تعرفنا على كم عدد الاداب والاعمال التي ينبغي فعلها قبل الحج هي ثمانية آداب ومنها النية والاستخارة والصلاة جماعة والنفقة الحلال والتفقّه في الدّين وغيرها، وتعرفنا على الفوائد التربوية للحج وذكرنا عددًا من هذه الفوائد التي تهذّب النفس وتطيّبها.

المراجع

  1. ^ islamweb.net , آداب الحج , 21/06/2022
  2. ^ saaid.net , 50 خمسون فائدة تربوية من الحج , 21/06/2022
26 مشاهدة