من اخطر انواع هجر القران

من اخطر انواع هجر القران

من اخطر انواع هجر القران أن تكره سماعه وأن لا تؤمن به، والقرآن الكريم هو طريق النّجاة الذي أنزله الله على نبيّه محمّد؛ ليُخرج به قومه من ظُلُمات الكفر التي كانوا يعيشون بها إلى نور الإسلام ونور الحقّ، فالنّجاة في اتّباع ما أمر القرآن به، والهلكة في الابتعاد عنه وعدم اجتناب نواهيه، وفيما يلي سنتعرّف على أشد أنواع هجر القرآن.

التعريف بالقرآن الكريم

القرآن الكريم هو كلام الله- عز وجل- المنزل على النبي-صلى الله عليه وسلم-، المنقول إلينا بالتّواتُر، المُتعبّد بتلاوته، وقوله: كلام الله يُخرج أي كلام آخر، ولو كان كلام النبي؛ لأنه القرآن محصور في كونه كلام الله لا كلام غيره، المنزل على نبيّه المقصود به سيدنا محمد -صلى الله عليه وسلم- دون غيره من الأنبياء، فموسى -عليه السلام- أُنزلت عليه التّوراة، وعيسى-عليه السلام- أنزل عليه الإنجيل، وأما محمد فقد أُنزل عليه القرآن الكريم، المنقول إلينا بالتوتر: أي الذي نقله جماعة عُدُول عن جماعةٍ عُدُول إلى يومنا هذا، والمتعبّد بتلاوته، فتلاوة القرآن قُربة من الله-تعالى-، ويُقرأ القرآن في الصلوات الخمس، وهذه من العبادات التي يسعى بها المرء في أن يحظى بقبول الله تعالي، ونيل رضوانه، ومغفرته.

شاهد أيضًا: هل يجوز قراءة القران للجنب

من اخطر انواع هجر القران

إن من واجب المُسلم الحقّ أن يُداوم على قراءة القرآن، وأن يجعل له وردًا يوميًّا يقرره من القرآن؛ لأن المسلم إن هجر القرآن، أو لم يُداوم على قراءته، فهو كالبيت الحرب الذي لا فائدة منه، ومن أنواع هجر القرآن:[1]

  • أن يهجُر المُسلم سماع القرآن، والإنصات والإصغاء إليه.
  • أن يهجُر العمل به، فلا يتّبع ما فيه من أوامرٍ ونواهٍ، ولا يتحرّى ما فيه من الحلال والحرام.
  • هجْر المُسلم إلى الرجوع إليه فيما يتعلّق بأُصُول الدّين وفروعه، والاعتقاد بأنه لا يُفيد اليقين، وأن أدلتة لا تعدوا إلا أن تكون لفظيّة، ولا تُحصّل العلم.
  • أن يهجر المُسلم القيام بتدبُّره، والتفكّر في ألفاظه ومعانيه، وما فيها من أسرار ودُرر.
  • أن يهجر المسلم القرآن في ما إذا أراد أن يتداوي من مرض ألمّ به، والقرآن شفاء للناس، وهدى ورحمة للمؤمنين، وشفاء لما في الصدور.

شاهد أيضًا: من هو ترجمان القران

فضل تلاوة القرآن الكريم

إن المسلم لا يحظَ بالسعادة الكاملة في حياته إلا إذا واظب على تلاوة القرآن الكريم، والعمل بما فيه، وتدبّر آياته وألفاظه ومعانه، والقرآن الكريم مُعجز ينظمه ورسمه، عجزت الإنس والجن عن الإتيان بمثله، ولو كان بعضهم لبعض ظهيرا، ولقد أعدّ الله الثواب الجزيل والأجر الكبير لمن حافظ تداوم على تلاوته آناء الليل وأطراف النهار، وأن الماهر بالقرآن مع السفرة الكرام البررة، وحتى الذي لا يستطيع أن يقرأ يجازه الله بأجرين: أجر القراءة وأجر التعتعة، وكل حرف يقرؤه المسلم في القرآن بحسنة، والحسنة بعشر أمثالها، والله يُضاعف لمن يشاء، والله واسع عليم.

ومن خلال هذا المقال يُمكننا التعرُّف على من اخطر انواع هجر القران ، وما هو التعريف بالقرآن، ومحترزات التعريف، وكيف أن المرء يتعبّد بالقرآن، وما معنى المنقول إلينا بالتواتُر، وهل فضل تلاوة القرآن تتوقف على الماهر بهذه القراءة أم تتعدّى إلى من يقرؤه بصعوبه، وأن كل حرف من القرآن بحسنة، والحسنة بعشر أمثالها، والله يُضاعف لمن يشاء، وثواب الذي يُداوم على قراءة القرآن.

المراجع

  1. ^binbaz.org , أنواع هجر القرآن الكريم , 18/2/2021

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

موقع محتويات