ماذا يقال عند ذبح الاضحية في العيد

كتابة محمد شودب - آخر تحديث: 31 يوليو 2020 , 20:07
ماذا يقال عند ذبح الاضحية في العيد

ماذا يقال عند ذبح الاضحية في العيد من أهم الأسئلة المتداولة بين المسلمين في فترة عيد الأضحى، أي الفترة التي يسعى فيها المسلمون لذبح الأضاحي تقرُّبًا من الله سبحانه وتعالى، والأضحية في اللغة هي اسم من الفعل يُضحِّي، وجمعها الأضاحيُّ، أمَّا في الاصطلاح فهي ما يُذبح من بهيمة الأنعام في يوم عيد الأضحى وأيام التشريق، أي اليوم العاشر من ذي الحجة وأيام التشريق بعده، وهذا المقال سيتناول الإجابة عن السؤال القائل ماذا يقال عند ذبح الاضحية في العيد وسيتحدث عن طريقة ذبح الأضحية ودعاء ذبح الأضحية.[1]

اقرأ أيضًا: ماذا نقول عند ذبح الاضحية وما هو دعاء الذبح

النية عند ذبح الاضحية

قبل الإجابة عن السؤال القائل: ماذا يقال عند ذبح الاضحية في العيد لا بدَّ من المرور على النية عند ذبح الاضحية، فالنِّيَّة من أهم الأمور التي يجب على المضحِّي أن يقوم بها، فقد اشترط أهل العلم على من أراد الذبح أن ينوي بذبحه التضحية، وهذا ما اتفق عليه علماء المذاهب الأربعة: الحنفية والمالكية والشافعية والحنابلة، ودليل ذلك ما جاء في صحيح الإمام البخاري من حديث رواه عمر بن الخطاب -رضي الله عنه- أنَّ رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- قال: “إنَّما الأعْمالُ بالنِّيّاتِ، وإنَّما لِكُلِّ امْرِئٍ ما نَوَى”،[2] ومن الأدلة التي استند عليها العلماء في هذه المسألة هو أنَّ الذبح قد يكون من أجل اللحم وقد يكون الذبح بنية التضحية والتقرب من الله تعالى، لذلك وجبتْ النيِّة فالقربة لا تكون إلَّا بالنيِّة، والله تعالى أعلم.[1]

اقرأ أيضًا: كيفية تقسيم الاضحية شرعا

ماذا يقال عند ذبح الاضحية في العيد

في الإجابة عن السؤال القائل: ماذا يقال عند ذبح الاضحية في العيد يمكن القول إنَّ من السُّنَّة أن يقول المضحِّي عند ذبح الأضحية: “بسم الله والله أكبر، اللهم هذا منك ولك، هذا عنِّي -وإنْ كان يذبحُ أضحية غيره قال: هذا عن فلان- اللهم تقبَّل من فلان وآل فلان أو يسمي نفسه”، فعن أنس بن مالك -رضي الله عنه- أنَّه قال: “ضَحَّى النبيُّ -صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ- بكَبْشينِ أمْلَحَيْنِ أقْرَنَيْنِ، ذَبَحَهُما بيَدِهِ، وسَمَّى وكَبَّرَ، ووَضَعَ رِجْلَهُ علَى صِفَاحِهِمَا”،[3] وهذا الحديث دليل على أنَّ رسول الله كان يسمِّي ويكبر عن ذبح الأضحية، وجاء عن عائشة أم المؤمنين -رضي الله عنها- أنَّها قالت: “أنَّ رَسولَ اللهِ -صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ- أَمَرَ بكَبْشٍ أَقْرَنَ يَطَأُ في سَوَادٍ، وَيَبْرُكُ في سَوَادٍ، وَيَنْظُرُ في سَوَادٍ، فَأُتِيَ به لِيُضَحِّيَ به، فَقالَ لَهَا: يا عَائِشَةُ، هَلُمِّي المُدْيَةَ، ثُمَّ قالَ: اشْحَذِيهَا بحَجَرٍ، فَفَعَلَتْ: ثُمَّ أَخَذَهَا، وَأَخَذَ الكَبْشَ فأضْجَعَهُ، ثُمَّ ذَبَحَهُ، ثُمَّ قالَ: باسْمِ اللهِ، اللَّهُمَّ تَقَبَّلْ مِن مُحَمَّدٍ، وَآلِ مُحَمَّدٍ، وَمِنْ أُمَّةِ مُحَمَّدٍ، ثُمَّ ضَحَّى بهِ”،[4] أي أنَّ مما يُقال عند ذبح الأضحية في العيد: “باسم الله، اللهم تقبَّل مني”، والله تعالى أعلم.[5]

اقرأ أيضًا: هل يجوز ذبح الأضحية بعد المغرب

طريقة ذبح الاضحية بالتفصيل

بعد الإجابة عن سؤال: ماذا يقال عند ذبح الاضحية في العيد إنَّ لذبح الاضحية في الإسلام منهجية محددة وشروط معينة يجب أن تتوفر هذه الشروط فيمن يذبح الأضحية وفي الأداة التي يذبح بها وفي الأضحية أيضًا، فيجب على من يذبح الأضحية أن يكون عاقلًا مميزًا وأن يكون من أهل الكتاب، أي أن يكون مسلمًا أو يهوديًا أو مسيحيًا، وأن ينوي إذا كان مسلمًا وأن يسمِّي أيضًا، وألَّا يكون المسلم مُحرمًا للحج أو للعمرة، أمَّا شروط الأداة التي تُذبح بها الأضحية فيجب أن تكون آلة الذبح محددة تقطع بحدِّها، وألَّا تكون هذه الآلة سنًّا أو ظفرًا، أمَّا طريقة الذبح فعلى من يذبح الأضحية أن تتحقق به الشروط السابقة، فإذا تحققتْ الشروط فالأفضل عند الذبح والأكمل أن تُقطع الأوداج الأربعة، وهذه الأوداج هي: الحلقوم وهو المجرى الذي يجري فيه النفس في الدخول والخروج، والمريء وهو المجرى الذي ينقل الطعام والشراب، والودجان وهما عرقان من الدم في صفحة عنق الأضحية، فعلى من أراد ذبح الأضحية أن يقطع هذه الأوداج الأربع لكي يكون الذبح صحيحًا، والله تعالى أعلم.[6]

اقرأ أيضًا: طريقة ذبح الاضحية الصحيحة الاسلامية وتوزيعها

دعاء ذبح الاضحية

في الختام وبعد الإجابة عن سؤال: ماذا يقال عند ذبح الاضحية في العيد جدير بالقول إنَّ دعاء ذبح الأضحية هو الكلام الذي يُقال عند الذبح، ومن السنة أن يقول المسلم عند الذبح: “باسم الله والله أكبر” ثمَّ يذبح الأضحية، أمَّا الدعاء فمن السنَّة أن يسأل المسلمُ الله -سبحانه وتعالى- القَبول، كأن يقول: اللهم تقبل مني، وهذا ما جاء عن رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم، فقد وردَ أنَّه دعا لمَّا ذبح أضحيةً، فقال: “باسْمِ اللهِ، اللَّهُمَّ تَقَبَّلْ مِن مُحَمَّدٍ، وَآلِ مُحَمَّدٍ، وَمِنْ أُمَّةِ مُحَمَّدٍ، ثُمَّ ضَحَّى بهِ”،[4] والله تعالى أعلم.[5]

وبناءً على ما سبق يمكن القول إنَّ الدُّعاء عند الأضحية أو الذكر المنصوص عليه في المصادر الشريعة من الأمور التي ينبغي على المسلم أن يحسنها وأن يؤديها كما وردتْ، وقد سبق في هذا المقال الحديث عن الذي يقال عند ذبح الأضحية في العيد وعن طريقة ذبح الأضحية بالتفصيل.

المراجع

  1. ^ dorar.net , ذَبحُ الأضْحِيَّةِ , 31-07-2020
  2. ^ صحيح البخاري , البخاري، عمر بن الخطاب، 1، حديث صحيح
  3. ^ صحيح البخاري , البخاري، أنس بن مالك، 5564، حديث صحيح
  4. ^ صحيح مسلم , مسلم، عائشة أم المؤمنين، 1967، حديث صحيح
  5. ^ islamqa.info , ماذا يقول عند ذبح الأضحية ؟ , 31-07-2020
  6. ^ www.islamweb.net , شروط الذابح وشروط المذبوح وشروط آلة الذبح , 31-07-2020
143 مشاهدة